زهرمان لـ«الأنباء»: معركة البيان الوزاري ستكون قاسية

تيار المستقبل

لفت عضو كتلة المستقبل النائب خالد زهرمان إلى «حصول تفاهم إقليمي ودولي ساعد في تشكيل الحكومة»، مؤكدا أن معركة البيان الوزاري ستكون قاسية جدا وان الرهان مازال عليه لجهة مدى التزام “حزب الله” بما يتفق عليه، منوها بمواقف ودور الرئيس سعد الحريري الوطني في الحفاظ على أمن واستقرار لبنان، داعيا حزب الله إلى تقدير التنازلات التي قدمها الحريري في سبيل الوطن وملاقاته إلى نصف الطريق.

زهرمان، وفي تصريح لصحيفة «الأنباء» الكويتية، رأى أن ولادة الحكومة خطوة جيدة على الطريق الصحيح وهي تقطع الطريق على استعمال حكومة اللون الواحد في موضوع الانتخابات الرئاسية، وقال: «لأنه إذا كان هناك فريق معين يعتبر أن حكومة تصريف الأعمال بيده كاملة، فربما يسعى الى تعطيل الانتخابات الرئاسية ليبقى ممسكا بجميع مقاليد السلطة، على اعتبار أن حكومة تصريف الأعمال هي التي تقوم مقام رئيس الجمهورية، وبما ان الحكومة تضم كل الفرقاء، لذلك فان تعطيل انتخابات رئاسة الجمهورية يتحمل مسؤوليتها الجميع».
واضاف «نحن كنا امام خيارين قبل تسكين الحكومة، اما ان نبقى على المواقف التي تم اعلانها مسبقا، حيث كان ضمن فريق 14 آذار رأي ميال للبقاء على التمسك بكل مواقفنا، وكان هناك رأي آخر ميال إلى ضرورة ان نتنازل في مكان معين لان لبنان اصبح على فوهة بركان، لذلك فان الموقف الثاني كان هو الراجح، فكان تنازلنا هو محاولة لفتح ثغرة في الحائط المسدود الذي وصلنا اليه، لا شك ان حزب الله قدم تنازلات في موضوع الثلث المعطل والمداورة، وهذه خطوة أولى، فالخطوة الثانية والأساسية والمهمة جدا هي موضوع البيان الوزاري وتدخل حزب الله في سورية.

السابق
فتفت: لاجدوى من الحوار مع حزب الله طالما أنه غارق بالدماء السورية
التالي
مقتدى الصدر: ليسقط الدين الذي يعطي الحق بحز الرقاب

اترك تعليقاً