سيارتان مفخختان في معبر باب الهوى والحصيلة 10 قتلى

قال ناشطون معارضون سوريون إن سيارتين مفخختين انفجرتا الاثنين عند معبر باب الهوى الحدودي بين سوريا وتركيا، الواقع تحت سيطرة المتمردين السوريين، مما اسفر عن مقتل عشرة اشخاص على الأقل وادى الى اغلاق المعبر.

يذكر ان ما يسمى بالجبهة الاسلامية تسيطر على معبر باب الهوى الواقع في محافظة ادلب الشمالية، وتخوض هذه “الجبهة” معارك مع تنظيم “الدولة الاسلامية في العراق والشام” الجهادي المرتبط “بتنظيم القاعدة.”

ولم تضح الجهة التي دبرت الحادث الذي وقع بعد ايام فقط من تفجير مماثل وقع في بلدة جرابلس شرقي سوريا واسفر عن مقتل 26 شخصا. وكان ناشطون قد حملوا “الدولة الاسلامية في العراق والشام” مسؤولية ذلك الهجوم.

وقال مسلحون معارضون في باب الهوى إن الجانب التركي اغلق الحدود بعد التفجيرين اللذين فصلت بينهما فترة لم تجاوز عشر دقائق.

وأكد مكتب حاكم ولاية هاتاي التركية الجنوبية وقوع الانفجارين على الجانب السوري من الحدود.

وقال شهيد دوغان الناطق باسم المكتب إن الانفجارين لم يحدثا اي خسائر على الجانب التركي.

آخر تحديث: 20 يناير، 2014 8:07 م

مقالات تهمك >>