السنيورة: الاغتيال كما الاتهام العشوائي والمتسرع يزعزع الاستقرار

اعلان

أعلن رئيس “كتلة المستقبل” النيابية الرئيس فؤاد السنيورة استنكاره وشجبه لجريمة اغتيال القيادي في “حزب الله” حسان اللقيس. كما اعلن استنكاره وشجبه لتوجيه “الاتهام الجائر بحق المملكة العربية السعودية الذي صدر على لسان امين عام حزب الله السيد حسن نصرالله”.

وقال السنيورة: “ان جريمة الاغتيال التي استهدفت القيادي في حزب الله حسان اللقيس هي جريمة مستنكرة ومرفوضة لاننا كنا وما زلنا نرفض رفضا باتا استخدام العنف ونرفض اسلوب الاغتيال بحق اي مواطن. كما اننا نستنكر الاتهامات الباطلة والعشوائية التي صدرت عن السيد حسن نصرالله بحق المملكة العربية السعودية التي طالما وقفت مع لبنان وساندته وعملت على اخراجه من المحن والأزمات التي اوقعه الغير فيها، وهي ما زالت تدعم لبنان واللبنانيين كما تحرص أشد الحرص على استقلال لبنان وسيادته وحرية قراره”.

أضاف: “ان الاغتيال كما الاتهام العشوائي الظالم والمتسرع يساهم في زعزعة الاستقرار وزيادة الشقاق والفرقة الداخلية بكونه يخدم مصلحة اسرائيل التي تريد للبنان والدول العربية السقوط في هاوية الخراب والفوضى، وعلى جميع المعنيين تفويت الفرص على اسرائيل ومخططاتها”.

السابق
أحمد فؤاد نجم: شعر الثورة.. وشاعر خان الثورة كثيرا
التالي
صحيفة هارتس الاسرائيلية تصف عملية اغتيال اللقيس بالنظيفة والمهنية

اترك تعليقاً