نتنياهو: حماس تصنع الصواريخ وسنرد بقوة كبيرة وهذا هو أساس قوة الردع

أوضح رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو أنه “بعد مرور عام على المواجهة بين اسرائيل وحركة “حماس” في عزة، حدث هناك انخفاض بقدر 98 بالمائة بعدد القذائف، التي أطلقت من القطاع على إسرائيل.

وأشار خلال جولة على القوات الاسرائيلية في محيط غزة الى أنه “كان إطلاقها غير فاعل في معظم الحالات ووصل عدد هذه الاعتداءات إلى 35 حادثة إطلاق نار. وبالمقارنة مع الفترة مرور عام منذ عملية الرصاص المصبوب شهدنا ما يقرب من 900 حادثة إطلاق نار، إذ لا شك بأنه تم احراز قوة ردع ملموسة”.

ومع ذلك فقد تابع نتانياهو “لا نوهم أنفسنا ونعلم أن “حماس” والمنظمات الإرهابية الأخرى تواصل التزود بالأسلحة بطرق مختلفة. إنهم يحاولون حفر الأنفاق ويجب علينا أن نجد الرد لهذه التهديدات وفي الوقت ذاته يجب أن نستمر بقوة الردع العظيمة التي حققناها ونمارسها”.

وحذر من أنه “سنرد بقوة كبيرة. هذا هو أساس قوة الردع”، موضحا أن “حماس تصنع الصواريخ التي تُخبأ في عمارات سكنية يستخدمها الإرهابيون من أجل توجيه النيران إلى المواطنين الإسرائيليين”.

وتابع نتانياهو “إسرائيل ستواصل التقيد بالقانون الدولي ولكنها لن تقف مكتوفة الأيدي في وجه الإرهابيين الذين يرتكبون جريمتي حرب بآن واحد: إنهم يستعودن لإطلاق القذائف على المدن الإسرائيلية ويختبئون وراء المدنيين في قطاع غزة. لنا الحق القانوني والأخلاقي الكامل بتوجيه نيران دقيقة إلى من يطلق النار على مواطنينا بشكل عشوائي. والمسؤولية على الإيذاء غير المتعمد بالسكان في غزة تقع على عاتق حماس”.

السابق
قتيلان في صدامات بين الجيش اليمني وسكان في محافظة ابين
التالي
البيت الأبيض: إيران عارضت عرض مجموعة 5 + 1 بشأن ملفها النووي

اترك تعليقاً