قتلى في هجوم على حافلة للشرطة بسيناء

مقام النبي ابراهيم

تعرضت حافلة تابعة للشرطة المصرية في مدينة العريش شمال سيناء إلى هجوم مسلح الأربعاء، مما أسفر عن مقتل شخصين على الأقل وإصابة آخرين بجروح.

 

وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية أن مسلحين أطلقوا النار بكثافة على إحدى حافلتين كانتا تقلان جنودا للأمن المركزي وترافقهما مدرعة لتأمينهما في شمال سيناء.

 

ويأتي الهجوم  بعد أقل من أسبوعين على مقتل 25 مجنداً في الأمن المركزي.  ويعتقد أن إسلاميين متشددين يؤيدون الرئيس السابق محمد مرسي يقفون وراء تصاعد في الهجمات على أهداف للشرطة والجيش بشمال سيناء التي ضعفت القبضة الأمنية فيها عقب الإطاحة بالرئيس الأسبق حسني مبارك في انتفاضة شعبية عام 2011.

 

ونشرت مصر أخيرا قوات إضافية في شمال سيناء لمواجهة الجهاديين الإسلاميين الذين ضاعفوا من عملياتهم ضد الجيش والشرطة منذ عزل الرئيس الإسلامي محمد مرسي في الثالث من يوليو الماضي.

السابق
مصادر قضائية: إخلاء سبيل منقارة يثير الاستغراب
التالي
كيري: الاسد هو من حضر الهجوم الكيميائي على شعبه

اترك تعليقاً