شهيب: ندعم التمديد لفترة طويلة قد تصل إلى السنتين

أكد عضو "جبهة النضال الوطني" النائب أكرم شهيب لـ"السياسة" أن "أي حل لإجراء الانتخابات النيابية يتطلب تمديداً للمجلس النيابي نتيجة الظروف السياسية والأمنية والنفسية التي نمر بها، ولذلك فإن عدم التوصل إلى حل منذ ثمانية أشهر حتى اليوم يستوجب الآن عملية تمديد للوصول إلى تفاهم".

واعتبر أن "التمديد لن يكون قصيراً نتيجة أن الظروف لن تتغير على المدى القريب، لا على المستوى الداخلي ولا على المستوى الإقليمي، فلا حل للحرب المفتوحة على الشعب السوري من قبل جزار سورية، ولا أعتقد أن الثقة ستعود بين القوى السياسية النيابية في وقت قريب، خاصة وأن كل فريق يعتبر أن قانون الانتخابات هو الضمانة الوحيدة وصمام الأمان له في ظل هذه الظروف التي نعيشها".

وانطلاقاً من ذلك، أضاف شهيب "إننا من الداعين للتمديد لفترة طويلة قد تصل إلى السنتين من أجل حماية مؤسسات البلد وعدم الوقوع في الفراغ وخاصة في المجلس النيابي، لأنه فراغ في كل المؤسسات وسيضرب مؤسسات الدولة وهذا ما لا نريده، ونفضل تمديداً سياسياً، بإعتبار أن المشكلة سياسية في البلد وليست تقنية، خاصة وأن البلد مقسوم عمودياً على كل المستويات.

السابق
شربل: قرار ثبات وقف إطلاق النار في طرابلس قرار مطلوب من السياسيين
التالي
امنستي تتهم إسرائيل والفلسطينيين بارتكاب جرائم حرب خلال عملية “عامود السحاب”

اترك تعليقاً