شهيب: ليت حكومتنا لا تنأى عن آلام شعب شقيق

قال عضو "جبهة النضال الوطني" النائب أكرم شهيبن في تصريح اليوم "حسنا فعلت حكومة اليونان: طردت سفيرة النظام السوري وأعطتها فرصة 10 أيام للمغادرة لأنها تمثل نظاما يستخدم طائرات "الميغ" و"السوخوي" ضد شعبه ولم يتورع عن استخدام صواريخ "السكود" في قتل شعب انتفض على الذل والعبودية ونادى بالحرية.
حسنا فعلت حكومة اليونان دفاعا عن بشر يقتلون صباح مساء رافضةً أي علاقة مع نظام مجرم ورموزه".

واضاف: "ليت حكومتنا لا تنأى عن آلام شعب شقيق، وليتها تضع حدا لإستباحة ممثل نظام القتل من منبر وزارة الخارجية اللبنانية لشن حملات مسعورة. وليت حكومتنا تدرك أن من المعيب اتهام اللبنانيين من وزارة خارجيتهم، ومن المعيب استقبال خاطف شبلي العيسمي والأخوة من آل الجاسم وعشرات الأبرياء. ومن المعيب ابقاء ممثل نظام لم ينقطع منذ خرج مكرها من لبنان عام 2005 عن محاولات زرع الفتن وارسال العبوات وعن ممارسات الإجرام والتآمر على لبنان دولة ومؤسسات ومواطنين".

وتابع: "من المعيب ابقاء ممثل نظام أياديه مغمسة بدماء أحرار لبنان تفجيرا واغتيالا وزرع الفتن ولم يكن آخرها هدايا "سماحة – المملوك" ولن يكون آخرها اصدار مذكرات توقيف في حق رئيس حكومة سابق ونائب حالي".

وختم: "ليت حكومتنا تدرك، وآن لها أن تنتفض على اذلال متعمد ومتكرر يمارسه "خاطف موصوف" ونظامه الحاقد على الحجر والبشر والمنبوذ من شعبه ومن كل البشر. وآن لها أن تطرد الذي حول السفارة إلى وكر حقد ومؤامرة".
  

السابق
«اليتيم» البائس
التالي
شماس: الحكومة تكسر كثيراً وتجبر قليلاً ونحن نصحّح

اترك تعليقاً