العلاقة المكهربة بين بري وعون لا زالت موجودة

 تقول مصادر سياسية ان معركة المياومين وإن انتهت على خير واتفاق وتسوية مفترضة، فإن العلاقة المكهربة بين بري وعون على خلفية أزمة المياومين هي من دون شك باقية الى فترة زمنية وعالقة في كل تفصيل وعند أي استحقاق مستقبلي.

وفي حين تبرر أوساط العونيين أن الغياب عن لقاءات عين التينة أسبابه تقنية وتتعلق بالعطلة الصيفية لرئيس المجلس، تشكو في المجالس الخاصة من عدم التوصل الى تفاهم مع رئيس المجلس لا في الماضي ولا في الحاضر، كما تتحدث عن إقفال الإدارات والوزارات المحسوبة على «أمل» أمام المحسوبين على الفريق العوني، حيث لدى الرئيس بري كما يرى العونيون أجندة خاصة حتمت عدم حصول تحالف يومي وتبادل في الإدارات.  

السابق
واشنطن متمسكة بميقاتي
التالي
الفايسبوك يتجسَّس على مستخدميه

اترك تعليقاً