فشل حفل أصالة بسبب مواقفها من سوريا

قال مهتمون بفعاليات مهرجان قرطاج الدولي إن حفل المطربة السورية أصالة نصري الذي أحيته ليلة الجمعة – السبت، فشل جماهيرياً وفنياً بسبب مواقفها إزاء الأوضاع في بلادها سورية.وذكرت إذاعة "شمس أف ام" التونسية اليوم أن سهرة أصالة نصري في مهرجان قرطاج "لم تكن سهرة ناجحة جماهيرياً وفنياً".

وأوضحت أن أصالة "لم تقنع جمهورها الذي حضر بأعداد قليلة ومتواضعة مقارنة بسهرات قرطاج السابقة، حيث سُجل حضور حوالي 4 آلاف شخص فقط، فيما يتسع مسرح قرطاج لنحو 12ألفاً".وأشارت إلى أن أصالة بدت فوق خشبة مسرح قرطاج "مرتبكة وحزينة ولم تستجب لرغبة الجمهور الذي أراد الاستمتاع بأغانيها الإيقاعية الشبابية، حيث اقتصرت على أداء أغاني ذات طابع رومنسي حزين".كما اعتذرت لجمهورها عن بعض الأخطاء الموسيقية التي ارتكبتها بسبب حالتها النفسية وتأثرها الشديد بالأوضاع التي يعاني منها الشعب السوري.واعترفت أصالة نصري أن شباب تونس قاطعوا حفلها في قرطاج لأنهم ضد "الثورة السورية" على حد قولها.وكان ناشطون شنوا حملة على مواقع التواصل الاجتماعي ضد أصالة نصري، وطالبوا بمقاطعة حفلها بتونس على خلفية مساندتها لـ"الثورة السورية "، وصولا إلى إتهامها بـ"الخيانة".

وسعت جهات مجهولة إلى محاولة كسر هذه المقاطعة من خلال توزيع بطاقات الدخول إلى حفل أصالة نصري مجانا، ما أثار ردود فعل ساخطة، خاصة وأن البعض لم يتردد في اتهام حركة النهضة الإسلامية التونسية بالوقوف وراء هذه المحاولة.
يمكن وصفه إلا بالحقير"، وذلك في إشارة توزيع بطاقات دخول حفل أصالة نصري مجانا.وأضاف آخر، "بينما كان أهلنا في سيدي بوزيد يواجهون القمع الوحشي لقوات الأمن مطالبين بحقهم في الحياة، كان أنصار الحزب الحاكم "النهضة" يوزعون تذاكر مجانية لحضور حفل الخائنة "أصالة" بدعوى نصرة أهل الشام".
  

السابق
خدمات لبنانية لطرفي الأزمة السورية
التالي
بدء جلسة استجواب سماحة بحضور أحد وكلاء الدفاع عنه

اترك تعليقاً