شاهين: البرلمان المصري فقد الشرعية

رفضت الفنانة المصرية إلهام شاهين القانون الذي يتم مناقشته حاليا من قبل اللجنة الدينية بالبرلمان لحذف المشاهد الحميمية والرومانسية من الأفلام السينمائية, مؤكدة أن مجلس الشعب أصبح بلا شرعية, وبالتالي ليس من حقه التحدث في أمور تخص الفنانين.

وقالت إلهام إن البرلمان حينما يتأكد أنه سيستمر في ممارسة نشاطاته فعليه وقتها التفكير في تشريع قوانين, ولكن هذا المجلس مهدد بالحل يوم 6 مايو المقبل, حين تنطق المحكمة الدستورية بحكمها في قانونية هذا المجلس من عدمه.
وحول ما تردد عن عزم البرلمان إصدار قانون بالعزل السياسي لمدة 10 سنوات على بعض الفنانين ممن كانت لهم علاقة بالنظام السابق والذي كان اسمها مدرجا على رأس هذه القائمة, قالت: هل الفنانون يمارسون السياسة لكي يعزلوا منها? وهل من الممكن أن يرشح فنان نفسه لأي منصب سياسي في ظل تأكده أن كونه فنانا أقوى مئة مرة من أي منصب سياسي?

وحول حالة الاستياء التي أعلنها التلفزيون الإسرائيلي تجاه هذا القانون حسب
ما أشارت بعض التقارير قالت إلهام "شيء طبيعي سواء للتلفزيون الإسرائيلي
أو غيره أن ينتابه حالة من الاستياء تجاه قانون كهذا, خاصة أن العالم كله متيقن أن الفن والثقافة هما أساس تحضر أي أمة, وبالتالي فلن يكونوا سعداء حينما
لا يرون ذلك يتحقق على أرض مصر«.

وعن رأيها في تأييد الحكم بالحبس لمدة 3 أشهر على الفنان عادل إمام في قضية ازدراء الأديان قالت "لا أجد قلقا من هذا الحكم, خاصة أنه حكم ابتدائي, وبالتالي فهناك عدة درجات أخرى للتقاضي كالمعارضة والاستئناف والنقض, حيث إنني على ثقة بحصول عادل على البراءة في نهاية الأمر«.

ووصفت إلهام المحامي الإسلامي الذي أقام هذه الدعوى بالباحث عن الشهرة حيث أكدت أنه سبق لكثير من المشاهير الحصول على البراءة في قضايا مشابهة لقضية عادل إمام – بحسب mbc.net.
وشددت إلهام قائلة بأن الوسط الفني لن يسمح لأي جهة بالتدخل في حرية الإبداع أو التأثير على الحركة الفنية والثقافية في مصر, حيث إن الفنانين – بحسب كلامها – يملكون من الطرق ما تجعلهم قادرين على حماية فنهم على أرض الواقع.

السابق
كوني جميلة ولا تخطفي زوجاً
التالي
4 يوليو… استئناف عادل إمام

اترك تعليقاً