مهدي حسن: الاسرائيليون لا يريدون الحرب

قال رئيس جهاز الاستخابارت الإسرائيلية "الشين بيت" السابق يوفال ديسكين ان رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو ووزير الدفاع الإسرائيلي إيهود باراك غير ملائمين لإدارة دفة القيادة في إسرائيل، حسب ما ورد في مقال كتبه مهدي حسن.

و أوضح مهدي حسن قائلا "راقبتهما عن كثب، ليسا أشخاصا أستطيع الثقة بهم لإدارة دفة القيادة في إسرائيل. إنهما يقولان للناس إننا لو ضربنا إيران فلن تكون قادرة على إنتاج قنبلة نووية، وهذا فيه تضليل. في الحقيقة يقول الكثير من الخبراء إن ضربة إسرائيلية كفيلة بتسريع السباق النووي الإيراني".

وهكذا ينضم ديسكين الى مجموعة قائمة طويلة من الشخصيات المهمة في الأجهزة الأمنية الإسرائيلية التي عبرت عن اتنتقاداتها ومعارضتها لموقف الصقور في الحكومة الإسرائيلية من إيران.
وتأتي تصريحات ديسكين بعد 48 ساعة من تصريح قائد الجيش الإسرائيلي اللفتنانت جنرال بني غاتز ان القيادة الإيرانية لم تقرر بعد إنتاج أسلحة نووية، وأنها من غير المحتمل أن تسير في هذا الاتجاه، وانها مكونة من أشخاص عقلانيين.

السابق
إسرائيل تتراجع أمام الأسد 
التالي
خريطة طريق لامرأة تستطيع التغيير

اترك تعليقاً