الشرق: ربطة الخبز فقدت رغيفا والسعر على حاله ومجلس الوزراء اقر اقتراح اقتراع المغتربين

أقر مجلس الوزراء اقتراح وزير الخارجية والمغتربين في شأن اقتراع اللبنانيين المقيمين في الخارج وعين جان العليّة مديراً عاماً لادارة المناقصات في التفتيش المركزي. وطلب المجلس من وزير المال محمد الصفدي الاستمرار في دفع الرواتب والاجور وملحقاتها.
وفي الشق المالي اقترح رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان اعادة صياغة مرسوم 8900 مليار وارساله الى مجلس النواب واذا لم يقر يتخذ القرار المناسب.
التأم المجلس امس في قصر بعبدا برئاسة سليمان وحضور رئيس الحكومة نجيب ميقاتي والوزراء، وتلا وزير الاعلام وليد الداعوق المعلومات الرسمية فلفت الى ان الرئيس سليمان اطلع الوزراء على نتائج زيارته الى اوستراليا وقال: "لقد شرح الرئيس سليمان للمسؤولين الاوستراليين مختلف القضايا كما التقى المغتربين اللبنانيين واستمع الى مطالبهم والتي منها مشاركتهم في الانتخابات المقبلة. وأكد توافق الاراء بينه وبين وزير الخارجية عدنان منصور، موضحا ان كلامه عن الماكينة "المصدية" ما هو الا لتفعيل العمل".

واشار الرئيس سليمان الى انه اثناء غيابه عن لبنان حصلت جلسة المناقشة العامة، واعرب عن اسفه لعمليات تعطيل النصاب التي اكد انها "ليست ممارسة سليمة للديموقراطية"، معتبرا ان "المناقشة كان يجب أن تتم بالطريقة الصحيحة". وعرض الوضع الامني في البلاد لاسيما بعد حادثتي طرابلس وصور، مؤكدا انه يقع على عاتق السياسيين المساهمة في الحفاظ على الاستقرار، وأكد ضرورة اجراء الانتخابات النيابية في العام المقبل مهما كان الثمن، مشددا على ضرورة التعالي عن أي مصلحة من أجل مصلحة لبنان وأكد أهمية مشاركة المغتربين في الانتخابات.
اضاف الداعوق: "هنأ الرئيس سليمان وزير الداخلية على جهوده في انجاز مشروع قانون انتخابي، وتطرق الى موضوع الاعتمادات الاستثنائية التي علقت في مجلس النواب بسبب فقدان النصاب، مشيرا إلى أنه وقع على قطع الحساب من العام 2006 الى 2010 مما يتيح اعداد موازنة 2012".

وتطرق الى مرسوم الـ8900 مليار واقترح اعادة صياغته وارساله الى مجلس النواب واذا لم يقر يتخذ القرار المناسب، مؤكدا انه لن يتم التوقف عن دفع رواتب الموظفين لاي سبب كان".
وأثنى الرئيس ميقاتي على كلام الرئيس سليمان، وأكد ضرورة العمل على ترسيخ اجواء التهدئة والتعاون بين طرفي الانتاج بشأن القضايا الاجتماعية والاقتصادية والصحية وتشكيل لجنة برئاسة وزير العمل لاقتراح الحلول المناسبة ومتابعة العمل لوضعها موضع التنفيذ، معلنا انه سيسعى الى تفادي الاضرابات".
كما اكد الرئيس ميقاتي "اهمية التواصل مع اللبنانيين في دول الاغتراب، وحضهم وحثهم على الاستمرار في التواصل في وطنهم الأم، كما أكد "ضرورة الاسراع في انجاز مشروع قانون الانتخاب، علما ان الحكومة لا تتحمل وحدها مسؤولية ذلك، لان مجلس النواب سيكون له الكلمة الفصل، ودعا الوزراء الى مزيد من الانتاجية".

واعلم الرئيس ميقاتي مجلس الوزراء بالزيارة التي سيقوم بها الى بروكسل لاجراء محادثات مع المسؤولين البلجيكيين والمجموعة الاوروبية".
ولفت الداعوق الى أبرز مقررات الجلسة وهي: الطلب الى وزير المالية محمد الصفدي الاستمرار في دفع الرواتب والاجور وملحقاتها، الموافقة على زيادة التعريفات الطبية والاستشفائية، الموافقة على اقتراحات وزارة الخارجية والمغتربين المتعلقة باقتراع اللبنانيين المقيمين في الخارج، وتعيين جان العلية مديرا عاما لادارة المناقصات في التفتيش المركزي، وتشكيل لجنة مشتركة عليا ايرانية – لبنانية برئاسة الرئيس ميقاتي.
واشار الداعوق الى ان الرئيس ميقاتي دعا الى جلسة في 2 و3 ايار الاولى في السراي الحكومي والثانية في بعبدا.

السابق
توقيف 4 في غاليري سمعان اعترفوا بقيامهم بعشرات عمليات السلب
التالي
الحياة: مناقشات مجلس الوزراء على رفع الانفاق أظهرت تباينا بين سليمان وجبهة النضال مع وزراء 8 آذار

اترك تعليقاً