الرباعي نجم مهرجانات بعلبك

أعلن المنتج علي المولى مدير أعمال الفنان صابر الرباعي عن أنّه وقّع مع إدارة مهرجانات بعلبك الدولية عقدا يُحيي بموجبه الفنان التونسي حفلا غنائيا على مدرج القلعة التاريخي.

وستكون لصابر الرباعي ليلة من أحلى الليالي بإذن الله، تقدّم فيها مجموعة من أجمل أغانيه العربية بمختلف اللهجات.
وقد أعرب صابر الرباعي بدوره عن سعادته الكبيرة بالوقوف على هذا المسرح التاريخي الذي شهد ولادة أهمّ وأضخم الأعمال الفنية اللبنانية والعربية والعالمية. وأكّد أنّه فخور بأنْ يكون أحد القلائل من الفنانين الذي نالوا هذا الشرف بإحياء ليلة من ليالي مهرجانات بعلبك الدولية.

من جهة أخرى، أوضح الفنان صابر الرباعي في تصريح صحفي أن أمرا هاما التبس على بعض الأصدقاء الإعلاميين في لبنان حول مشاركته في مهرجانات بعلبك خلال الصيف المقبل، فقد تناقل البعض خبرا مفاده أن الفنان صابر الرباعي رفض تقديم الحفل المتعارف عليه في المهرجان الكبير لأهالي بعلبك وهو العـُرف الذي درجت عليه العادة في كل حفلات المهرجان منذ تأسيسه.

والحقيقة أن صابر رفض تقديم الليلة التي تسبق الحفل الرسمي للجمهور البعلبكي، لأنّها تكون ليلة «البروفة جنرال»، وهي الليلة التي لا تكون كاملة بل تكون فيها إعادات وتجربة الهندسة الصوتية والإضاءة، وتدريب للفرقة الموسيقية والكورال على الأغاني التي سيقدمها في الليلة الأولى.

وهو أراد أن تكون الليلة التي سيقدمها لأهل المنطقة كاملة وخالية من أي أخطاء فنية، لذا فقد اتفق مع إدارة المهرجان عبر مدير أعماله المنتج علي المولى أن يقدّم حفلة خالية من أي شوائب فنّية أو تقنية بحيث يستمع اليه الجمهور البعلبكي وهو بكامل جهوزيته الفنية.

وشدّد صابر على أنه لم ولن يكون أقلّ تقديرا للجمهور البعلبكي من غيره من كبار النجوم الذين وقفوا على مسرح بعلبك منذ عقود وعقود.

وتوضيحا وتأكيدا يرجو الفنان صابر الرباعي أخذ العلم أن حفلة يوم الرابع من تموز 2012 ستكون للجمهور البعلبكي الكريم، ولأهله ومحبيه في محافظة بعلبك، مع تأكيده لما يكنه للجمهور اللبناني عموما والجمهور البعلبكي خصوصا من محبة وتقدير وعرفان لما قدّموه له من محبة وتقدير منذ قدّم نفسه في لبنان، مؤكدا اعتزازه بالوقوف على مدرّج بعلبك التاريخي الذي لم يستقبل غير من يستحقون ويجدون لدى اللبنانيين تقديرا مميزا.

السابق
توم جونز ساعدها على الولادة!
التالي
يوم عمر سليمان؟!

اترك تعليقاً