افتتاح معرض منتدى البحرين لحقوق الانسان برعاية الرئيس نبيه بري

إبرازاً لحجم الإنتهاكات التي مارستها وتمارسها السلطات البحرينية بحق المطالبين بالديمقراطية، وإستنكاراً للقمع الوحشي الذي لم يوفر طفلاً أو إمرأة أو رجلاً أو شيخاً كبيراً، وبرعاية دولة رئيس مجلس النواب الأستاذ نبيه بري، إفتتح منتدى البحرين لحقوق الإنسان معرضاً للصور الفوتوغرافية تحت عنوان" إرادة الساحات أبقى من بنادق الجيش" في قاعة فندق غولدن توليب غاليريا في الجناح.
حضر الإفتتاح ممثل الرئيس نبيه بري عضو الهيئة القيادية في حركة أمل الشيخ حسن المصري، وممثلون عن الأحزاب والقوى والفعاليات الوطنية اللبنانية وحشد من المواطنين إلى جانب المعارضين البحرينيين.
وألقيت كلمات في المناسبة لرئيس منتدى البحرين لحقوق الإنسان الأستاذ يوسف ربيع، ولعضو الهيئة القيادية في حركة أمل الشيخ حسن المصري ثم جرى قص شريط الإفتتاح وجال الحاضرون على المعرض الذي تضمن العشرات من الصور ذات القياس 70 * 100 سم، وجرى تصنيفها بموضوعاتها تحت أقسام، عناوينها: إرادة الساحات، المرأة، الأطفال، الشهداء، وإرادة الأطباء، وقسم للصور التي تتضمن إستخدام القنابل الغازية السامة المحرّمة دولياً التي إستشهد جرائها العديد من الأطفال معظمهم حديثي الولادة، وتنقل المشاهد الملتقطة بعدسات المصورين مآسي الشعب البحريني والفظائع المرتكبة بحقه على أيدي جلاوزة الأمن البحريني، واستمر المعرض طيلة يومين من الصباح حتى المساء.
 

السابق
فلتشر: لبنان سيكون أكثر إزدهاراً مع عدد أكبر من النساء بمجالس الإدارة
التالي
ميقاتي: لن ينجح أحد في استدراجنا لتغيير موقفنا بالنأي عن النفس

اترك تعليقاً