سارق متخصص بسلب الدرجة الأولى

أفادت الشرطة الفرنسية أنها اعتقلت في مطار جزيرة ريونيون الفرنسية الواقعة في المحيط الهندي رجلا فرنسيا باع على الانترنت أغراضا مسروقة من رحلات الدرجة الأولى.
وكان الرجل وهو مصور يبلغ من العمر 28 عاما ويقيم في كندا يسافر على مقاعد الدرجة الأولى التابعة للطيران الفرنسي «اير فرانس» وغيره ويغادرها مع كومة من المحارم والكؤوس والصحون والبطانيات وغيرها من الأغراض التي يبيعها لاحقا على الانترنت، على ما أوضحت الشرطة الفرنسية.

ورفعت إدارة الطيران الفرنسي شكوى إلى السلطات، ما أدى إلى اعتقال السارق الجمعة.

ويعتقد أنه جنى 10 آلاف يورو (13 ألف دولار) من بيع الأغراض المسروقة من رحلات «اير فرانس» وحدها في السنوات الثلاث الأخيــرة.

واعترف المشتبه به بفعلته وسمح له بالبقاء طليقا في انتظار مثوله أمام المحكمة لكنه ممنوع من مغادرة الجزيرة حيث ستجري محاكمته.

وقـــد كشفت الشرطة هويته مـــن خـــلال تعقب عنوان بروتوكول الانترنت الخاص به والذي كان يستعملـــه لإتمـــام صفقـــات البيــع.

وتستمر التحقيقات لمعرفة ما إذا كان الموقوف تابعا لعصابة ولتعقب نشاطه بعيدا عن رحلات «اير فرانس».  

آخر تحديث: 12 ديسمبر، 2011 11:38 ص

مقالات تهمك >>