القادري: مخاوف جنبلاط من العودة للوصاية الامنية في محلها

إعتبر النائب زياد القادري في حديث لاذاعة "صوت لبنان – الحرية والكرامة": ان رئيس الحكومة نجيب ميقاتي "يحاول بطريقة التفافية التصوير وكأن المعارضة تستثمر موضوع اللاجئين السوريين سياسيا، علما اننا نتعاطى مع هذا الموضوع إنطلاقا من البعد الإنساني والواجب الوطني والقومي" .

ورأى القادري "ان مخاوف النائب وليد جنبلاط من العودة الى الوصاية الأمنية في محلها" ، مشيرا الى ان "قوى الرابع عشر من آذار ستمضي في مساءلة الحكومة عن الفضيحة الأمنية المتمادية منذ الأشهر الماضية التي لا تقتصر على أعمال الخطف وتواطؤ بعض الأجهزة الأمنية، بل إتسعت لتصل الى الإعتداء على المتظاهرين السلميين في بيروت وغيرها من المناطق وكأن هناك مخططا ممنهجا بمنع اللبنانيين أو المقيمين على الأراضي اللبنانية من التعبير عن رأيهم" .

وأكد القادري "القيام بكل تحرك ممكن لكسر الحصار الأمني والإعلامي المفروض على منطقة وادي خالد" ، مشيرا الى ان "هذا الموضوع ستكون له محطة مهمة في جلسة الأسئلة والأجوبة التي حددها الرئيس نبيه بري الأسبوع المقبل".  

آخر تحديث: 10 نوفمبر، 2011 11:16 ص

مقالات تهمك >>