اعتصام في صور دعما لقيام دولة فلسطين

نفّذ اللاجئون الفلسطينيون اعتصاماً حاشداً تضامناً مع القيادة الفلسطينية في مطالبتها بعضوية في الأمم المتحدة ودعما لإعلان الدولة الفلسطينية.
أقيم الاعتصام أمام النصب التذكاري لشهداء صور، الذي دعت إليه منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان، حضره قادة الفصائل الفلسطينية والأحزاب اللبنانية وممثلون عن الاتحادات واللجان الشعبية وفاعليات، وحشد من اللاجئين الفلسطينيين في مخيمات صور، رفع خلاله المشاركون الأعلام الفلسطينية واللبنانية ولافتات تطالب بضم فلسطين إلى عضوية الأمم المتحدة.

وبعد كلمة ترحيبية ألقاها أمين سر اللجان الشعبية الفلسطينية إحسان الجمل، تحدث عضو إقليم جبل عامل في حركة أمل صدر داود باسم القوى والأحزاب اللبنانية، مشيراً إلى أن « في هذا المفصل التاريخي للقضية الفلسطينية، نقف إلى جانبكم كما كنا دائما سوياً في خنادق الدفاع عن لبنان وفلسطين. من أجل تحقيق حرية الشعب الفلسطيني واستقلال دولته على كامل التراب".

وألقى كلمة منظمة التحرير الفلسطينية، عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أحمد مراد، اعتبر فيها أن "ما يجري في الأمم المتحدة، هو جبهة من جبهات المقاومة، وجزء من معركة شعبنا ضد الاحتلال، في سبيل استعادة حقوقه الوطنية، وواهم من يعتقد أن الشعب الفلسطيني يمكن أن يساوم على حقوقه الوطنية بحفنة من الدولارات. إن شعبنا كان دائماً وسيبقى عنواناً للحرية والكرامة الوطنية. ولتذهب كل التهديدات الأميركية إلى الجحيم".   

آخر تحديث: 24 سبتمبر، 2011 10:14 ص

مقالات تهمك >>