البلد: تسوية الكهرباء تهز ” الاكثرية”

 قالت "البلد" :
وفق ما تشتهي المعارضة وما يناسب الاكثرية تمت تسوية الكهرباء لكن هذه التسوية ساهمت في هز الاكثرية، عبر ما برز من تحفظ رئيس تكتل التغيير والاصلاح النائب ميشال عون على وضع بنود التسوية في نص قانون الكهرباء واصراره على ايراد التحفظ
في محضر الجلسة النيابية وكان واضحا في جلسة مجلس النواب امس التقاطع بين نواب المعارضة والرئيس نجيب ميقاتي والرئيس نبيه بري وكتلة جبهة النضال، عبرت عنه الرسائل الودية المتبادلة بين ميقاتي ونواب المعارضة وثناء نواب المعارضة على دور الرئيس بري، بعدما كانت المشادة التي شهدها مجلس الوزراء قبل يومين بين الوزير جبران باسيل والوزير علي حسن خليل قد اظهرت اصرارا لدى بعض الاكثرية على عدم تبني راي باسيل كاملا في الخطة، فيما توجه باسيل وفي خطوة استيعابية في مؤتمر صحافي بالشكر الى" تيار المستقبل" و" المعارضة على معارضتهم الشرسة لمشروع قانون الكهرباء لافتا الى ان " هذا الامر ساهم في دعاية اكبر وسجل لنا انجازا اكبر وادخلنا في التاريخ وقد سجل لصالحنا سابقة".
ونقلت" اخبار المستقبل" عن مصادر نيابية قولها ان " عون لم يكن امامه خيار آخر" في غير التحفظ على طريقة اقرار خطة الكهرباء.
وفي سياق مختلف علم بان مفتي سورية احمد بدر الدين حسون سيزور بكركي الاحد او الاثنين .
الى ذلك نفت مصادر"حزب الله"في حديث ل" الجديد" صحة الشائعات التي ترددت عن توقيف عملاء من الحزب او هربهم لاسرائيل .
واشارت الى ان" الاسم المتداول وهو من آل سليم لاعلاقة له بالحزب"
وفي انتظار ترجمة التوافق النيابي الحكومي اشعاعا" كهربائيا على اللبنانيين" فان الايام المقبلة ستشهد مجموعة محطات يتداخل فيها السياسي بالروحي حيث تتوجه الانظار اليوم الى الصرح البطريركي في بكركي الذي يجمع القيادات والنواب الموارنة لمناقشة ماتوصلت اليه اللجنة الفرعية من اقتراحات لقانون الانتخاب .
 

السابق
الشرق الأوسط: محكمة الحريري تؤكد ثقتها بميقاتي.. رغم عدم تسليم المتهمين
التالي
“ويكيليكس” عون: العالم الإسلامي لا يزال متمسّكا بالقرن الرابع عشر

اترك تعليقاً