الشيخ احمد قبلان: لا خيار أمام السياسيين إلا الحوار والتفاهم بصدق وشفافية واخلاص

اعتبر المفتي الجعفري الممتاز الشيخ أحمد قبلان في احتفال تأبيني في بلدة طيرفلسيه: "أن لا خيار أمام السياسيين في لبنان، سوى الحوار والتلاقي بصدق وشفافية وإخلاص، للتفاهم على كل الملفات الخلافية ومعالجة قضايا الناس الاجتماعية والاقتصادية، لأنه لا مناص لحل هذه القضايا إلا بالحوار الايجابي الهادئ البعيد عن الأحقاد والكيدية، وعدم الرهان على الخارج الذي اثبت فشلة في لبنان والمنطقة، هذه السياسات تقوم على الاستعمار واغتصاب ونهب ثروات الشعوب المستضعفة".

وطالب قبلان "الحكومة بالقيام بخطة استراتيجيه عاجلة تقوم على بناء مؤسسات الدولة والنهوض بالوضع الاجتماعي المتفاقم الذي يتطلب معالجات سريعة وفاعلة"، منتقدا "البعض الذي يحاول عرقلة عمل الحكومة ويراهن على سقوطها"، ومعتبرا أنه "يقوم بعمل أناني وغير وطني وغير مسؤول، لأن عمله يصب في خدمة مصالح أعداء لبنان".

واكد قبلان "على مشروع المقاومة، كحق يجب التمسك به وعدم التخلي عنه، مهما ارتقت الأصوات المطالبة بسحبة أو نزعه، وهو السلاح الذي أحرز النصر والعزة للوطن مع الجيش والشعب الذي سيبقى السبيل الوحيد مهما كره الكارهون مشهورا للتصدي في وجه كل الأطماع والأخطار التي تحدق بسيادتنا ومياهنا من قبل العدو الإسرائيلي".

السابق
افطار للتجمع الاسلامي لأطباء الاسنان
التالي
إفطار لجنة العرقوب في وادي اشمون

اترك تعليقاً