سياسة ساركوزي في الشرق الأوسط

 "بنى نيكولا ساركوزي سياسته في الشرق الأوسط على التسرع والارتجال اللذين طبعا مجمل سياسته الخارجية، وقد أدى ذلك الى فشل ذريع، وأكبر مثال على ذلك رفض ساركوزي انضمام تركيا الى الاتحاد الأوروبي مستنداً الى الحجج القائلة بأن تركيا لا تشكل جزءاً من "الحدود الطبيعية لأوروبا" والعالم القديم.
واليوم وقبل سنة من نهاية ولاية ساركوزي يبرز حجم فشل سياساته في الشرق الأوسط، فتقربه الساذج من إسرائيل لم يسهل الوصول الى تسوية سياسية للمشكلة الفلسطينية وقضى على رصيد التعاطف الذي تركه جاك شيراك مع العالم العربي. 

آخر تحديث: 28 يوليو، 2011 11:30 ص

مقالات تهمك >>