تحديد روابط دماغية مسؤولة عن الادمان

تمكّن باحثون في جامعة نورث كارولاينا الأميركية من تعديل الروابط الدماغية المسؤولة عن سلوكيات معينة مثل الادمان على المخدرات·

ويُعتبر هذا البحث الذي أُجري على فئران الأول الذي أظهر بصورة مباشرة دور هذه الروابط تحديدا في السيطرة على السلوك·

واستخدم الباحثون طريقة متطورة جمعت بين الهندسة الوراثية وأشعة الليزر لتعديل الدائرة المجهرية لروابط الدماغ ثم دراسة الكيفية التي تؤثر بها هذه التعديلات في السلوك·

وتشير النتائج الى ان التعديلات التي تستهدف المسار الواصل بين منطقتي الدماغ، اللوزة والنواة المتكئة، تمثل علاجات ممكنة للادمان وغيره من الأمراض العصبية ـ النفسية·

وقال رئيس فريق الباحثين ان الأطباء يعرفون ان هذه المنطقة من الدماغ أو تلك مهمة بالنسبة لغالبية الأمراض ولكنهم حتى اجراء هذه التجربة لم تكن لديهم الأدوات التي تتيح لهم ان يدرسوا بصورة مباشرة الروابط الواصلة بين هذه المناطق·

والمعروف طبيا ان الدماغ يتكون من مناطق وخلايا وروابط متعددة الاصناف والأنواع في مكان ضيق، ويكون من الصعب ان تُحدد الوظيفة التي تتولاها كل منطقة وكل رابطة وكل مجموعة خلايا·

وكان الباحثون يستعينون بالتحفيز الكهربائي أو الكيمياوي في محاولة لالقاء نظرة على آليات عمل الدماغ·

وكانت هذه الطرق غير قادرة على تغيير صنف واحد من أصناف الخلايا تغييرا سريعا ومحددا أو نوع واحد من الروابط، لكن الطريقة الجديدة قادرة على ذلك·

السابق
فئران.. مغرّدة
التالي
محمد قباني: للاسراع لا التسرع في موضوع الحدود البحرية فهو يتطلب فريقا يملك خبرة بالقانون الدولي والهندسة البحرية

اترك تعليقاً