سليم العازار: مشاركتي في “البريستول” شخصية

  أعلن القاضي سليم العازار أن مشاركته في لقاء البريستول أمس شخصية، وليست بصفته من "الحكماء الأربعة"، مؤكدا أن لا دور له في هيئة "الحكماء"، وأنه لم يعد منضويا في صفوف "التيار الوطني الحر" منذ زمن بعيد.
وقال في حديث لـ "المركزية": أستدير نحو الحق دائما كيفما استدار، كنبتة "دوار الشمس" "أنا عبد الحق والله" ولا أنتمي الى شخص أو مجموعة، و14 آذار هي تجمع اشخاص وأحزاب تحت راية الدفاع عن لبنان، وهي ليست حزبا منظما". واعتبر العازار أنه اذا كان ثمّة شائبة في القرار الاتهامي، فعلى من يدّعي وجودها أن يواجه المحكمة ويعترض، لأن الأمور لا تستقيم في المهاجمة عبر الشاشات، حيث يصبح الكلام غير مسؤول.
ولفت الى أن أي حكم يصدر عن المحكمة يلاقي تأييدا كما الرفض، موضحا اننا نحتاج مناقشة جدّية رسمية قانونية، لا مواقف اعلامية. وختم: "لبنان وقع على اتفاقية المحكمة، وهو مضطر لتنفيذ ما يُطلب منه". 

السابق
جنجنيان: الحكومة تحمي السلاح وكـــلام نصرالله تحدّ للدولة
التالي
خريس: نبـرة خطابهم في “البريستول” تحدد سقف ردنا غـــداً

اترك تعليقاً