لا أحد يرغب بقصــر الديكتاتور!

إنها المرة الثانية التي لا يرغب فيها أحد بشراء قصر ديكتاتور بنما السابق مانويل نورييغا المعروض في المزاد العلني أمس، وذلك بعد مزاد أول باء بالفشل، لم يتوصل خلاله المنظمون إلى بيع القصر.
وأعلنت شعبة بنما لترويج وبيع الملكيات أن المزاد الثاني لم يستقبل أي عطاءات بشأن القصر القائم في حيّ راق في منطقة سان فرانسيسكو في بنما سيتي، والذي يبلغ سعره مليوني دولار ونصف. وهكذا يبدو أن المعوزين، الذين يتخذون من أرجائه مكاناً للسكن، لن يُشرّدوا مرة آخرى في وقت قريب.
وكان القصر قد صودر من نورييغا في العام 1989، إثر حملة شنتها وحدات أميركية طالت العديد من المزارع والممتلكات. وينص القانون في البلاد على أن السلطات يمكن أن تعقد مزاداً ثالثاً لبيع القصر، وفي حال فشله، تصبح محكومة بـبيعه بنصف القيمة المحدّدة أو أقل.

آخر تحديث: 18 يونيو، 2011 11:05 ص

مقالات تهمك >>