لدعم المصابات بسرطان الثدي

كان لا بد للمصمّمة البيانيّة (Graphic designer) والمسؤولة في منظمة One Wig Stand للتوعية ضد سرطان الثدي، الشابة لورين عطوي، من أن تجد وسيلة إبداعية، تجمع ما بين الفن والتوعية، وتسعف من خلالها السيدات الناجيات من سرطان الثدي في الشرق الأوسط.

من خلال وسيلة ابداعية تحدث عطوي مع أميرة عزوز من موقع fustany.com لإطلاق مسابقة Bras for a cause لتصميم أفضل حمالات الصدر المناسبة للناجيات من هذا المرض الخبيث. تقول: "نظراً للأعداد المتزايدة للسيدات الناجيات من سرطان الثدي في الشرق الأوسط، فإن لافتة صغيرة مثل توافر حمالات الصدر المصنوعة خصيصاً لهن سوف يكون له تأثير هائل أثناء مرحلة الشفاء – سواء نفسياً أو جسمانياً. ولكن مع الأسف، فإن توافر حمالات الصدر المناسبة لهن في الشرق الأوسط ليست بالأمر السهل أو انها غير متاحة بأسعار معقولة".

وتضيف: "كما ان سوق الملابس الداخلية للسيدات يعرض القليل جداً مقارنة بالأعداد المتزايدة للناجيات من سرطان الثدي، بالإضافة إلى الصعوبات الكبيرة في إيجاد متطلباتهن محلياً". وكي يتغير هذا الوضع في الشرق الأوسط فإن One wig stand وfustany.com تعاونا معاً هذه السنة في هذه الحملة المُلهمة لتقريب المسافات ما بين مصممي الأزياء والناجيات من سرطان الثدي".
والمرحلة الأولى من هذه الحملة هي "مسابقة تجمع ما بين مصممي الأزياء: فنانون، مصممو غرافيك، رسامون، طلاب فنون جميلة، أو أي شخص يحب الأزياء وله موهبة لتصميم حمالات صدر أو ت – شيرت".
وعلى الراغبين في المشاركة في هذه المسابقة أن يسلّموا مخطّطات (Sketches) عن تصاميمهم تحت أي من الفئات الـ5 المطروحة على الموقع الآتي www.fustany.com/brasforacause.

وعلى قول عطوي: "تعتمد الفئات الـ5 على خلفية التصميم لدي المشترك، فهذه فرصة لكل من المصممين المحترفين وكل من يهوى التصميم أن يشتركوا لإظهار دعمهم للناجيات والمساعدة في التوعية ضد سرطان الثدي".
وسوف تعرض التصاميم على Bras for a cause: "كي يشمل التصويت جميع الناس، يلي ذلك القرار النهائي والحاسم من لجنة التحكيم". وسوف يتم إنتاج التصاميم الفائزة لعروض الأزياء التي ستقام في دبي وبيروت في أيلول وتشرين الأول المقبلين.
إشارة إلى ان One Wig Stand منظمة توعية ضد سرطان الثدي في بيروت، تسلط الضوء على قصص سيدات شُخصّن بسرطان الثدي من خلال الشعر المستعار الذي وضعنه على رؤوسهن خلال فترة العلاج الكيميائي. الشعر المُستعار يلخّص قصص السيدات اللواتي يواجهن المرض وعن كيفية قهرهن له كي تكنّ بمثابة إلهام لسيدات أخريات.

آخر تحديث: 17 يونيو، 2011 10:54 ص

مقالات تهمك >>