هذا مَعط مش من يوفي!

 استدان أحدهم مبلغاً من المال لمدة معينة، وكرهينة أعطى المدين شعرة واحدة من لحيته. وفي الموعد المحدد وفي بوعده وأعاد المبلغ إلى صاحبه. وسمع جار له هذه القصة فذهب إلى المدين ذاته وطلب منه مبلغاً وحينما طالبه برهينة مد يده إلى لحيته ومعط منها ملء يده شعراً وقدم له معطه إلى المدين الذي ردَّ بدوره طلبه ورفض قبول الرهينة قائلاً: – هذا معط مشْ منْ يوفي! 

آخر تحديث: 16 يونيو، 2011 12:51 م

مقالات تهمك >>