اسارتا: لن نسمح لحادث الاعتداء أن يعطل عملياتنا

 استقبل رئيس مجلس النواب نبيه بري ظهر اليوم في عين التينة القائد العام ل اليونيفيل في الجنوب الجنرال ألبيرتو أسارتا وعرض معه للتطورات المتعلقة بالاعتداء الاخير على وحدة عاملة في اطار هذه القوات، في حضور الوزير السابق طلال الساحلي والمستشار علي حمدان .

بيان اليونيفيل

ووزع المكتب الاعلامي لقوات اليونيفل لاحقا بيانا اشار الى ان الجنرال أسارتا عقد إجتماعات منفصلة اليوم مع رئيس الجمهورية العماد ميشال سليمان، ورئيس مجلس النواب نبيه بري، وقائد الجيش العماد جان قهوجي.

وعبر اسارتا وفق بيان اليونيفل عن شكره للسلطات اللبنانية على بيانات الدعم القوية لليونيفيل التي أدانت الهجوم الدنيء ضد قوات حفظ السلام. كما أعرب عن تقديره العميق لتضامن الجيش اللبناني ودعمه القوي في أعقاب الهجوم، معربا عن تقديره أيضا للفريق الطبي في مستشفى حمود في صيدا الذي أبدى كل رعاية لجنود حفظ السلام الستة الجرحى.

وطمأن أسارتا المسؤولين إلى أن اليونيفيل سوف تواصل مسيرتها، مشددا على أهمية إستكمال التحقيق وإيلائه الأولوية القصوى.

اضاف اسارتا:كانت لدينا إجتماعات جيدة جدا، وقد تأثرنا بأصوات الدعم القوية التي عبر عنها تكرارا القادة، والتصميم المشترك على تقديم مرتكبي هذا الهجوم إلى العدالة.

ورأى إن جنود حفظ السلام في اليونيفيل لا يزالون مصممين أكثر من أي وقت مضى على مواصلة المهام المنوطة بهم بعزيمة أكبر، ولن نسمح لهذا الحادث أن يعطل عملياتنا على الأرض التي لا تزال مستمرة بوتيرة كاملة بالتعاون مع القوات المسلحة اللبنانية.

وقال : المسؤولون طمأنونني أن السلطات اللبنانية والشعب عموما يتشاركان نفس التصميم من أجل مواصلة تنفيذ قرار مجلس الأمن 1701، ولتحقيق هذا الهدف، إتفقنا على أن أمن قوات اليونيفيل وسلامتها أمر حيوي.

الصيادلة العرب

ثم استقبل الرئيس بري وفد اتحاد الصيادلة العرب برئاسة رئيسه اديب مشنب، ونقيب الصيادلة في لبنان زياد نصور في حضور مسؤول مكتب النقابات والمهن الحرة المركزي في حركة امل علي اسماعيل. 

السابق
رعد:لا نريد حكومة كسابقتها
التالي
النجادة: للابتعاد عن الاتهام والتخوين

اترك تعليقاً