بري وفيلتمان

أكدت مصادر متابعة ان من أسباب عدم حصول لقاء بري فيلتمان (الذي تكرر للمرة الثانية خلال شهرين)، ما كان أورده فيلتمان من معطيات في التقارير التي كان يرسلها عن لقاءاته مع الرئيس بري خلال عمله في بيروت، والذي نشر على موقع «ويكيليكس» وعممته جريدة «الأخبار» في سلسلة تحقيقات نشرتها خلال الشهر الماضي.
وتقول مصادر أخرى انه كان معروفا ان بري لن يستقبل فيلتمان لأن «زيارته مشبوهة وهي للخربطة وقد استبقتها الادارة الأميركية بموقف تصعيدي ضد النظام السوري وضد الرئيس بشار الاسد».

واعتبر المراقبون موقف بري طبيعيا وهو يؤكد على اعتراضه مع حلفائه في الداخل والخارج على زيارة فيلتمان الى لبنان الآن.

السابق
نتنياهو يستولي على الكونغرس في غياب أوباما
التالي
رئيس المجلس يهاجم السنيورة

اترك تعليقاً