نتائج البحث عن  >>  شؤون جنوبية

مستشفى

السلوك الصحي للأسرة في المناطق الريفية (حالة سكان قضاء حاصبيا)

إذا كانت الصحة هي عبارة عن السلامة الشخصية للفرد التي يستطيع من خلالها أن يعيش حياة منتجة اقتصاديًا واجتماعيًا، وإذا كانت المنظمات الدولية وفي مقدمتها منظمة الصحة العالمية، قد أقرت بأن الصحة هي" حالة اكتمال السلامة البدنية والعقلية والاجتماعية لا مجرد انعدام المرض أو العجز" . فتصبح صحة الأفراد والأسرة على قدر كبير من الأهمية والتي تقع على عاتق الدولة ومؤسسات المجتمع المدني والأهلي او على عاتق المؤسسات الضامنة التي بدورها لا تشمل سوى فئة محددة من السكان العاملين في القطاعين العام والخاص.

إيلي زيتوني: هناك عملية حسابية معقّدة لتحديد السقوف المالية للمستشفيات

ماذا تفعل وزارة الصحة لمساعدة المستشفيات المسماة حكومية في منطقة الجنوب، وكيف تحدد السقف المالي الذي تقدمه الوزارة مساهمة لتأمين العلاج للمواطنين وغيرها من الأسئلة التي ناقشتها "شؤون جنوبية" مع إيلي زيتوني مستشار وزير الصحة غسان حاصباني:

الجمّال: زراعة التبغ في الجنوب اللبناني…بلا مستقبل!

ترافق تاريخ المزارعين في الجنوب بتاريخ شتلة التبغ، ومنذ ثلاثينيات القرن الماضي، والمزارعون سعوا لتحسين أوضاعهم المعيشية من خلال الاعتماد على إنتاج التبغ.

حسن اسماعيل

زراعة الزعتر البلدي في زوطر الشرقية: أين الأسواق؟

منذ نحو خمس سنوات بدأت زراعة الزعتر تنتشر في مناطق مختلفة من الجنوب اللبناني وخصوصاً في زوطر الشرقية، قعقعية الجسر، يحمر، عدشيت وغيرها من البلدات.

ما هي تقديمات «المشروع الأخضر» لمزارعي الجنوب في السنوات الخمس الأخيرة؟

في العام 1963 أُنشئ المشروع الأخضر بموجب المرسوم رقم 13335 تاريخ 10 تموز 1963. وهو إدارة عامة ذات صلاحيات إدارية ومالية خاصة، تخضع لوصاية وزير الزراعة، وأنيطت به أعمال التحريج وشق الطرقات الزراعية، لكن في عام 1965 عهد إليه بأعمال استصلاح الأراضي الزراعية ومساعدة المزارعين لاستكمال الأعمال اللازمة لأراضيهم بغية استثمارها والاستفادة من خيراتها.

ندوة «شؤون جنوبية» عن المستشفيات: هكذا يتم تسييس الاستشفاء

عقدت مجلة "شؤون جنوبية" في مبنى بلدية صيدا عصر اليوم الخميس، ندوة حلقة نقاش بعنوان: "السياسة الصحية الرسمية والاستشفاء في الجنوب" وقد حاضر فيها رئيس الجمعية اللبنانية للسكري في لبنان الدكتور محمد صنديد، ورئيس اللجنة الطبية في مستشفى جزين الدكتور وهيب سلامي، والدكتور سامر جرادي.

مستشفى

«شؤون جنوبية» تنظم حلقة نقاش في صيدا حول «المستشفيات الحكومية»

لتسليط الضوء على سياسة الدولة تجاه المستشفيات الحكومية في الجنوب وما يعانيه المواطنون في المستشفيات المذكورة. لذلك تنظم شؤون جنوبية...

التبغ

زراعة التبغ صامدة في عيترون ورميش

رغم التراجع الذي يصيب زراعة التبغ في الجنوب، فإن هذه الزراعة ما زالت تحافظ على زخمها في عدد من البلدات الحدودية في جنوب لبنان.

قطاع الماشية في لبنان: هل يُحمى أو يراقب؟

يبدو أن قطاع تربية الماشية المعدة لإنتاج الحليب ومشتقاته يتعرض للمنافسة والإهمال وعدم التخطيط شأنه شأن باقي القطاعات الزراعية في الجنوب. وحالياً لا توجد إحصائية رسمية تحدد عدد المزارع المرخصة والمزارع غير المرخصة التي تنتج حليباً طازجاً والبعض يصنع منه أجباناً وألباناً مختلفة.

محمد حجازي

محمد حجازي: زراعة الأفوكادو هي الزراعة الأقدر على الحياة في لبنان

يتحدث الجميع عن انتشار زراعة الأفوكادو في مناطق جنوبية عدة بديلاً عن الزراعات السائدة والتي باتت عاجزة عن تأمين احتياجات المزارعين. لذلك التقت "شؤون جنوبية" بخبير أفوكادو في لبنان وصاحب شركة أفوكادو اللبناني محمد حجازي.

افوكادو

ماذا تريد أن تعرف عن الأفوكادو وتطورها في لبنان؟

لشجرة الأفودادو دوراً كبيراً في تنمية الزراعة على الشاطئ الشرقي للبحر المتوسط وخاصة في لبنان. تطورت هذه الزراعة في أواخر القرن العشرين حتى امتدت من جنوبه إلى شماله، وقد نجحت كثيراً بحيث تأقلمت مع مناخ لبنان وأصبحت مساهمة في زيادة الدخل الفردي للمزارع اللبناني لأن المطبخ اللبناني أدخلها في كثير من الأطباق والأطعمة الفاخرة.

التعاونية الزراعية في «حولا» محرومة من المساعدات بسبب غياب الـ«واسطة»!

تأسست التعاونية الزراعية في حولا (قضاء مرجعيون) عام 1969، بهدف مساعدة المزارعين في جميع جوانب الزراعة، وقد واجهت في تاريخها المديد جملة من العوائق والتحديات، لكنها استطاعت أن تحقق الكثير دفاعاً عن مصالح المزارعين وعن إنتاجهم خصوصاً الزيتون منه.

بسام همدر: الزراعه هي الخاسر الأكبر وتشكّل 1% من موازنة الدولة!

يمُرّ القطاع الزراعي في لبنان، اليوم، في مرحلة تراجعية أخرى، تُعتبر استمراراً طبيعياً، أو استكمالاً "منطقياً"، لما مرّ به، سابقاً، من مراحل تراجعية، اقتصادية وتنموية، وعلى مستويات عدّة متنوعة ومختلفة، وهذا ربما ما يفسِّر لنا، حقيقة وضعية هذا القطاع، في مرحلته الحالية التي جعلته "الخاسر الأكبر، اليوم على الصعيد الاقتصادي اللبناني".

واصف شرارة: الزراعة تعاني من التهميش والزحف العمراني وتغييب مشروع الليطاني

الرئيس السابق للمصلحة الفنية للمشروع الأخضر، في لبنان، المهندس الزراعي واصف شرارة، وفي كتابه المتمحور حول "القطاع الزراعي في لبنان"، يلفت وينبّه، ومن خلال تشديده في القول، إلى أن "الزراعة هي الأساس لأي تنمية"، وبما أن الأمر كذلك، فإن الحديث عن الشأن الزراعي في الجنوب اللبناني.

احمد الصوص

المزارع أحمد الصوص: تحوّلنا الى زراعة الموز بسبب كساد الحمضيات

يرى المزارع أحمد الصوص أن مشكلة الزراعة في الجنوب اللبناني، خصوصاً الحمضيات والموز، سببها غياب برنامج للتصدير لدى السلطات اللبنانية، وغياب حماية للإنتاج الزراعي بشكل عام. والصوص مزارع قديم أمضى نحو أربعين عاماً في زراعة الحمضيات والموز.

عمران فخري

عمران فخري: لا دور لوزارة الزراعة في رعاية القطاع

لمزيد من تسليط الضوء على وضع الزراعة في لبنان بشكل عام وفي الجنوب بشكل خاص، التقت "شؤون جنوبية" عضو المجلس الاقتصادي الاجتماعي في الجمهورية اللبنانية عمران فخري، وهو من أبرز المزارعين في الجنوب، ويشغل موقع أمين العلاقات الدولية في تجمع مزارعي الجنوب.

حفل توقيع كتاب «التوحّد الكوني» لـ الراحل محمد عقل

تدعو "الفرات للنشر والتوزيع" إلى حفل توقيع كتاب الراحل سكرتير تحرير مجلة "شؤون جنوبية" محمد عقل والموسوم بعنوان: "التوحّد الكوني"...

جادّ أبو عرّاج: خطورة وضعنا البيئي وصلت إلى الخط الأحمر!

ما هي العلاقة ما بين الوعي الأكاديمي والواقع المعيش لمشكلات الزراعة في لبنان، هذا ما نحاول تسليط الضوء عليه في مقابلة مع الدكتور جاد أبو عراج وهو أستاذ في الجامعة اللبنانية واختصاصه تنمية ريفية واقتصاد بيئي.

المهندس محمد يونس

محمد يونس: التلوّث يمنع مصلحة للّيطاني من ممارسة دورها

تأمين الري شرط أساسي لنجاح القطاع الزراعي، وخصوصاً إذا كان وضع القطاع جيداً، لكنه يتحول إلى مشكلة تضاف إلى المشكلات التي يعاني منها القطاع الزراعي في الجنوب. لذلك التقت "شؤون جنوبية" رئيس مصلحة التجهيز الريفي في المصلحة الوطنية لنهر الليطاني المهندس محمد يونس لتسليط الضوء على الواقع الزراعي ومشكلاته: