نتائج البحث عن  >>  النزوح السوري

النازحين السوريين عرسال

لبنان وبروباغندا «النزوح السوري»: وراء كل مصيبة.. نازح!

النازح السوري هو "الشماعة" التي يعلّق عليها لبنان مصائبه، فمرّة هو المسؤول عن أزمة الكهرباء، ومرّة اخرى هو المسؤول عن أزمة المياه.. وفي مرّة ثالثة يتحمل مسؤولية البنى التحتية المهملة من قبل الدولة، ومرّة رابعة يقف هو وراء كل جريمة سواء ارتكبها أمل لم يرتكبها!

2.7 مليون لاجىء سوري أبدوا رغبتهم بالعودة

عودة النازحين السوريين...

«المبادرة الروسيّة» تقود التطبيع بين بيروت ودمشق

وصل أمس موفد الرئيس الروسي ألكسندر لافرنتييف الى بيروت، لاطلاع المسؤولين على المبادرة التي طرحتها موسكو في سبيل ضمان عودة اللاجئين السوريين، حيث إلتقى الرؤساء الثلاثة اضافة الى مسؤولين أمنيّين. فما هي المبادرة التي حملها؟

انجيلا ميركل

وصول ميركل إلى عين التينة للقاء بري

وصلت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إلى عين التينة للقاء رئيس مجلس النواب نبيه بري، وكان قد أعلن  بري قبيل وصول ميركل...

اعتصام في رميش احتجاجا على عدم تنظيم الوجود السوري

على وقع تداعيات النزوح السوري، إعتصم عددُ من اهالي وشبان بلدة رميش، في ساحة البركة، بدعوة من مكتب "القوات اللبنانية"...

قصة التغريبة الطفيلية

ترى لو كان نازحو الطفيل يتبعون طائفياً وسياسياً لحسن نصر الله هل كانوا سيعاملون بهذه الطريقة؟!

البيان الإعلامي للحزب اللبناني الواعد حول النزوح السوري

أصدر الحزب اللبناني الواعد البيان التالي: بعد حادثتي مزيارة وصربا وبعد التدهور الإقتصادي والتردي الأمني الحاصلين جراء أزمة النزوح السوري،...

السترس يجعل لبنان بيئة حاضنة للعنف… التغريبة السورية 2

يتفق الجميع على تدهور نوعيّة الحياة في لبنان وانحطاط الخطاب التحريضي، المذهبي والطائفي، بحيث بلغ مستويات أدنى وأخطر مما عرفتها...

لبنان الرسمي يعادي الشعب والمعارضة السورية ويحتضن ميليشيا الحوثي..

لبنان الرسمي يعادي الشعب والمعارضة السورية ويحتضن ميليشيا الحوثي.. بقلم مدير المركز اللبناني للأبحاث والاستشارات.. حسان القطب لا يمر يوم...

الأطفال النازحون: مواهب مبدعة يرعاها «المركز الكويتي للتعليم النوعي»

بعد 5 سنوات من إعطاء الأولوية لتعليم أطفال النازحين السوريين ها هو المركز الكويتي للتعليم النوعي يفتتح أول ملتقى يجمع إبداعات هؤلاء الأطفال في لبنان.

نصرالله: تنظيم الأسرة محللٌ في إيران مشيطنٌ في لبنان

تصريحات السيد حسن نصرالله حول الزواج المبكر أثارت جدلاً واسعاً لبنانياً.

يتراجع عالمياً ويتقدم محلياً: ثلث لبنان تحت خط الفقر

لبنان المحكوم بالأزمات والبطالة والتدهور الاقتصادي، والخاضع لمشكلة النزوح والتضخم السكاني والوضع الأمني غير المستقر، يعاني مواطنوه من مشكلة الفقر والتي هي في حال من التفاقم، وفي منحى تصاعدي في ظلّ غياب السياسات العلاجية وفي ظلّ الدولة الغارقة بالدين وبالعجز في الموازنة.

جبران باسيل.. خلف كل مصيبة لبنانية نازح سوري!

عنوان يعكس حال وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل، الذي وجد بالنزوح السوري شمّاعة علّق عليها كل ما في لبنان من أزمات، واليوم آخر البدع التي وصل إليها وزير التغيير والإصلاح هو بيع التفاح الكاسد لمنظمات النازحين.

من عرمون إلى صربا: اللاجئون ليسوا أفراداً بل مجتمع خائف ومخيف

ما بين حي عين بزيل (صربا) و شارع مريم (دوحة عرمون) سيناريو واحد وفارق زمني، إذ يبدو أنّ أزمة النزوح السوري قد تخطت مفهومها لخلق حاضنتين في وطن واحد، حاضنة لبنانية منقسمة حول الوضع السوري، وحاضنة سورية معبآة من نتائج الحرب السورية ومن القسم الرافض لها لبنانياً، ممّا جعلها تتحول لكتلة بشرية تجد في اللبناني خصماً وتهديداً وجوديا لها.

تركيع النازحين في عمشيت: غضبٌ… وتوضيح!

السوريون مجدداً ومجموعة من الصور أثار سخط روّاد مواقع التواصل الاجتماعي...

في عكار: أحرق خيم النازحين لأنّهم لم يمنحوه خوّة

أقدم المدعو محمد وليد حموضة وهو بحالة سكر على حرق خيم للنازحين السوريين في مفرق بقرزلا في عكار لأنهم لم...

عنصريتنا تطغى…وأبطالها ناشطون مدنيون!

لنتحدث أولاً عن العنصرية بشكل عام، فأن ترفض كل ما لا يشبهك فقط لأنّه لا يشبهك هذه هي العنصرية.

ريما كرنبة: ليست محجبة ولا منقبة ونالت أعلى أصوات في عرسال…‏

عرسال هزمت الاعلام الذي يصوّرها على أنّها موطئ الإرهابيين، بأعلى نسبة مشاركة بالاقتراع في الانتخابات البلدية تخطت الـ 60% عاكسة ديمقراطية لم تشهدها العديد من البلدات التي خاضت معها المعترك الانتخابي.

فن ونحت وابداع وافلام وثائقية في عرسال..

فيما تضج الوسائل الإعلامية في لبنان بأخبار إرهابيي جرود عرسال، وأخبار القتل والحروب، يعمل تكتّل أبناء عرسال لسدّ بعض الحرمان الذي يعانون منه بسبب إهمال الدولة ولمعالجة العديد من المشاكل الإجتماعية، وتغيير الصورة النمطية التي رسمتها بروباغندا بعض الوسائل الإعلامية وإظهار الصورة الحقيقية للبلدة.