نتائج البحث عن  >>  الديكتاتورية

سنة الأنظمة الدكتاتورية وجزاء من صالح نظام الأسد

وحيث ان "المجرم يعود في العادة إلى مكان جريمته في مناسبة ما"، وفقا لعلم "التنميط الجنائي"؛ نبش النظام السوري في...

العرب وأوطانهم

لاننا لم نقرر بالمواجهة السياسية والحضارية من نحن ، اختلطت معنا الامور وطغت ذواتنا مع تفوقها على "النحن" ، وبتنا مع خدمة الذات فقط ،وللأسف تتقلب النحن معنا كالحرباء ليس باللون فقط وانما بامتداداتها ومضامينها . والى ان تتجانس "النحن" لدينا مع القانون والجيوبوليتيكيا ، فاننا بالرمال المتحركة .

… عن سلبيات حزب الله

السيد محمد حسين فضل الله (رحمه الله) في كلامه حول سلبيات {حزب الله} بعد المؤامرة على ثورة الجياع التي كان سماحته (رحمه الله) أحد قادتها.

عبد الفتاح السيسي

بعد اعتقال عنان: الديكتاتوريّة تلّف مصر

الوضع في مصر يعود7 سنوات الى الوراء، وكأن ثورة (25 يناير) لم تحصل، فكيف يرى كل من رئيس حركة الشعب ابراهيم الحلبي والخبير في العلاقات الدولية الدكتور وليد عربيد أجواء قصر الاتحادية.

مظاهرات إيران: ماذا تبقى من قوة النظام وأيديولوجيته

مشكلة النظام الإيراني اليوم تكمن في مصدر قوته الوحيدة إزاء المشكلات التي تواجهه في الداخل، الدكتاتورية والقبضة الأمنية وبراعته في القمع، هذه هي مصادر قوة النظام الإسلامي وهي مقتله في آن.

ميريام سكاف تتضامن مع سوزان الحاج: شو خليّنا لغيرنا من الدول القمعية؟

أكّدت رئيسة الكتلة الشعبية ميريام سكاف تضامنها مع المقدم سوزان الخاج حبيش بعد إقالتها من منصبها على خلفية لايك، فكتب...

ولاية «أرزان»: حكم العسكر.. البوط أولاً!

ها هي ولاية «أرزان» تكتب فصلاً جديداً في الديكتاتورية، تلك الولاية الواقعة في شرق موزمبيق.

من القذافي إلى ترامب…عدوى جنون العظمة!

لقد عرف العالم عبر التاريخ رؤساءاً وحكاماً وزعماءاً، مصابين بجنون العظمة، مستبدين ومهووسين بالسلطة . عُرفوا بنزواتهم وتمسكهم بالحكم وبتصرفاتهم الغريبة وقراراتهم المخبولة وفق ما يروه مناسباً دون النظر إلى عواقب ما يسعون إليه.

عائلة الأسد: تحالفات عائلية وطائفية وصراع وحشي على السلطة!

(رفعت) الذراع اليمنى! قبل أن نتابع في سيرة حافظ الأسد العسكرية كوزير دفاع الموسومة بشبهات بيع الجولان، ثم كرئيس ارتكب...

الزعماء والشتائم: من «ابن الساقطة» إلى «أولاد الكلاب»

توقف "علي الرز" في مقال له نشر في صحيفة الراي، عند الشتيمة التي وجهها الرئيس الفليبيني "رودريغو دوتيرتي" إلى الرئيس الأمريكي "باراك أوباما"، والتفاعل والغبطة التي رافقتها.

الإرهاب خادماً مطيعاً لدى الاستبداد والاستعمار

لا بدّ من الإضاءة على نزعة متأصلة في الخطاب الإيديولوجي الإسلامي بفروعه المذهبية المختلفة، والخطاب القومي بهوياته الوطنية أو العربية. النزعة التي تميل إلى تنزيه الذات وصولاً إلى حدّ تأليهها، وتجريم الآخر إلى حدّ شيطنته.

كيف هزم جهاز الآيفون الدبابات في تركيا؟

من أجل القيام بانقلاب عسكري لم يدخر كبار الضباط في الجيش التركي جهدا، من داخل وحدات المغاوير والقوات الأرضية، والجيش...

الشعب هو الذي يصنع الطاغية

الطاغية هو بشر عادي لا يمتلك قوة بيولوجية خارقة، ولو اجتمع عليه رجلان أو ثلاثة لأردوه قتيلاً، فكيف يستطيع هذا...

’ربيع العسكر’.. البائس

العسكر عائدون إلى السلطة، فوداعاً أيتها الديموقراطية، وليمضِ الإسلاميون إلى مصيرهم، غير مأسوف عليهم. العسكر عائدون بجدارة «الأمن فوق كل...