نتائج البحث عن  >>  الدويلة

علي الأمين

الانتخابات النيابية في لبنان: الدويلة ليست قدراً

تفاؤل لدى اللبنانيين بقدرة الانتخابات على الإتيان ببضعة نواب قادرين على التقاط نبض الشعب اللبناني والتعبير عنه بحرية، وثمة صوت لبناني يجب أن يظل صادحا بمشروع الدولة حتى لا تصبح الدويلة قدرا.

علي الأمين

علي الأمين: السعودية تريد أن تعرف موقف رأس الطائفة المارونية من الاعتداء على أمنها

أكّد الصحافي علي الأمين لقناة "العربية" أنّ "زيارة البطريرك الراعي إلى السعودية تأتي مع أزمة سياسية يعيشها لبنان والتي تتمثل...

علي الأمين

شرخ محرج بين حزب الله وبيئته الحاضنة

خروج أصوات الاعتراض على سياسة حزب الله من داخل بيئته مرشح للازدياد، فالحرب السورية وانتصاراتها لم تجعلهم في حال أفضل بل زادت أوضاعهم سوءا.

الدولة والدويلة في صلح حماس والسلطة

منطق الدولة لا يستقيم مع منطق الدويلة، والفشل اللبناني لا يجب أن يكون مظلة لفشل فلسطيني محتوم في هذا الشأن. أهدى المصريون فلسطين وحدة بقي أن على الفلسطينيين صون الهدية.

الدولة في دويلة «الضاحية»

في الضاحية الجيش يسلم المشتبه بهم إلى عناصر حزب الله!

خيرالله خيرالله

وجهان للبنان

من يشد لبنان إلى فوضى السلاح وإلى الاقتصاد الريعي وإلى التعصب المذهبي وإلى المشاركة في الحرب على الشعب السوري، إنما يتحمل المسؤولية الأولى عن الوضع الشاذ في الضاحية وفي غير الضاحية.

الدويلة في بلدة كفرا: كُن مع الحزب و «اضرب» ولا تبالي

استعراضات القصير، دويلة فوق الدولة، سلاح فوق السلطة عوامل ساهمت في اسقاط هيبة الدولة في العديد من المناطق اللبنانية ولا سيما في الجنوب ليصبح القانون هو حزب الله.

«دولة» ميشال عون و «دويلة» حسن نصر الله: مشروعان لا يلتقيان

التصادم بين مشروع الدولة والدويلة هو تصادم حتمي، يمكن تأجيله، بالفراغ الدستوري حيناً وبالإنقسام السياسي الطائفي الحاد أحياناَ، فهل تستقيم الحياة الدستورية والسياسية والحياة العامة، بلا دولة؟

نصرالله في خطاب الولاء لخامنئي والتحريض على آل سعود

أطلّ السيد حسن نصر الله للمرة الثانية على التوالي بين جمهوره بشكل حسي بعدما كانت تفصله بينه وبينهم شاشة، اطلالتان حملتا عنواني اليمن والعداء لـ"ال السعود"، فاستبدل الأنصار شعارات "لبيك يا حسين" بترداد هتافات الموت لـ آل سعود، وبعض اللعنات في السياق.

سجال الحريري – ريفي: لا يمثل الشارع الطرابلسي!

لم تعد "العنتريات" تشبع الشارع الطرابلسي، ولا التسويات، لا صوت الوزير المستقيل أشرف ريفي المرتفع، ولا دبلوماسية الحريري التي وإن يبررها بحرصه على الوطن، إلا أنّها أكدت الفشل وأنّ الوطن بات عاصمة دويلة.

عمار حوري

الدولة والدويلة

ينظّر علينا دائماً «حزب الله» بأنه يحمي اللبنانيين ودولتهم، بينما واقع الحال انّ ما يقوم به فعلاً هو تنفيذ أجندة...

ماذا لو كان نبيل الحلبي ممانعًا؟

الصديق المحامي نبيل الحلبي في قبضة قوى الأمن الداخلي بأمر من وزير الداخلية بتهمة القدح والذم، ليس من حكم في...

محمد رعد وميشال سماحة

بعد إعادة سماحة للسجن…محمد رعد في موقف لا يحسد عليه!‏

لا زلت أذكر الموقف الشاذ الذي أطلقة رئيس كتلة الوفاء للمقاومة محمد رعد بعد الإعتراضات التي علت ضد قرار إطلاق...

الخليج يعاقب «دولة حزب الله».. ونحن مواطنيها

ماذا يمكن أن يفعل اللبنانيون إزاء المشكلة التي نشأت بين لبنان ومجلس التعاون الخليجي؟ من وقف الهبة ومن التداعيات الإقتصادية والمالية ولجهة المصالح اللبنانية مع هذه الدول وصولاً إلى كيف يجب أن تتعامل الدولة اللبنانية للدفاع عن مصالحها وحماية مصالح شعبها في سياق هذه الأزمة.

14 آذار

سيادة أم سادية… تمارسها قوى 14 آذار؟

هنا البداية والمنتصر سيحصي الغنيمة. يقرأها ويقرّها وسيعمد لاحقاً إلى تدوينها على شاكلة نصوص مبرمة متصلة بالتاريخ، أي لها أصل. أما ثورة الأرز فستبقى مقيّدة إلى مثالثة وثلث معطل يحكم مجلسها، ثالوثها المقدس تفرّدُ الخصوم بالقرار دون الحوار. و14 آذار ارتضت التقهقر فكانت مازوشية جانبت الشواذ والحجة دوماً "حماية لبنان".