مشهد عمر الأطرش: الطائفة المظلومة مجدداً

 
وفي معزل عن الاتهام ومدى صدقيته، يشي مشهد الاعتصام، وما احاط به، بملاحظات لا يمكن تغييبها في قراءة المشهد السياسي...

ننصحكم >>