هاني فحص…ما زال صوته يعزف في أذنيّ

 
لم تكن الشرفة المطلة على الطريق العام إلى الجهة الجنوبية من بيروت كعادتها حين كنت أجلس قبالته، مخرجاً كل ما...

ننصحكم >>