في القاهرة، حين تعانق «السيد» هاني و«الأب» باولو

 
بالكاد يعيش الواحد منا في سيرة واحدة مكتملة، أي أن يرسم لنفسه وجهة وصفة، ويكرس وقته وجهده كي يحقق ما...

ننصحكم >>