هل يملك الغرب تصوراً لما يريده من سورية؟

 
  حسناً فعل الرئيس بشّار الأسد حين خصّص خطابه الأخير في جامعة دمشق للداخل السوري حصراً وتجاهل كل الصراخ عالي...

ننصحكم >>