علة استمرار «النظام» وسيادة «البلطجة»

 
عندما احتل الجيش الإسرائيلي ثلثي "الهضبة السورية" بعد هزيمة العام 1967؛ عدت الأمم المتحدة الجولان "أرضاً سورية محتلة"،

ننصحكم >>