جنبلاط: استمرار إيقاف رشيد جنبلاط تعسفي.. ودعوة لتجمع في بعبدا

تبدو قضية رشيد جنبلاط الذي اوقف إثر دعوى من الوزير جبران باسيل، تتجه نحو التصعيد، بعدما قرر اصدقاء جنبلاط وعائلته التحرك في الشارع. وكان رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط، “استنكر امس في تغريدة له اي تهجم شخصي او استخدام كلمات نابية بحق اي احد”. وأضاف في تغريدته “احترم حرية الرأي وضرورة تصويب بعض الامور في سياق مسارها التاريخي” وختم “طلبت عدة مرات من رشيد جنبلاط التهدئة وتغيير طريقة التعاطي لكن ارى ان استمرار اعتقاله هو ضرب من التعسف والانتقام الغير مبرر”.

اقرأ أيضاً: سجن المواطن رشيد جنبلاط بسبب تغريدة!!

وفي معلومات لـ”جنوبية” أن اجتماعا جمع مسؤولين في “الحزب الاشتراكي” واصدقاء رشيد جنبلاط وعائلته من بينهم أمين سر “الحزب” ظافر ناصر والمحامي نشأت الحسنية وعدد من الحزبين و المناصرين في عالية في منزل شادي غريزي بحضور زوجة رشيد جنبلاط السيدة رانيا جنبلاط وأقر المجتمعون التحرك نهار غد الجمعة مبدئياً الساعة الـ10 صباحاً امام قصر العدل بعبدا، تزامناً مع جلسة الاستجواب مع جنبلاط وفي المعلومات من اوساط المجتمعين انه سوف يصدر بيان رسمي من الحزب اليوم الخميس لتحديد التفاصيل.

آخر تحديث: 16 مايو، 2019 11:22 ص

مقالات تهمك >>