هل أصبح «الاتفاق النووي» عبئاً على إيران

في العام 2015 كان الاتفاق النووي الإيراني إنجازا دبلوماسيا يحسب لإيران؛ استفادت حوافزه وتمددت في المنطقة أكثر. اعتباراً من العام 2018 تحول الاتفاق نفسه إلى عبء على إيران؛ لا هي قادرة على الانسحاب الكامل منه – كما هددت مراراً -، ولا هي قادرة على مواصلة الالتزام بكامل موجباته، بعد تزايد العقوبات عليها، وحرمانها من تصدير نفطها. وأوروبا التي رفضت سياسة ترامب؛ غير قادرة على تعويض إيران انسحاب الولايات المتحدة، وبالوقت عينه لم تقبل مجرد تهديد إيران بالانسحاب الكامل من الاتفاق (9/5/2019). الاقتصاد الإيراني ينهار بسرعة، وخيار المواجهة يزداد حضوراً.

آخر تحديث: 10 مايو، 2019 11:56 ص

مقالات تهمك >>