جنبلاط: «أوسكار حامي العشيرة»…ووهاب يردّ بقسوة!

نشر رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط على حسابه “تويتر”صورة لتمثال كلبه أوسكار الذي مات الشهر الفائت، وأرفقها بالتغريدة التالية: “حارس العشيرة للأبد، أوسكار”.

ويبدو ان تغريدة جنبلاط وجد فيها رئيس حزب التوحيد العربي وئام وهاب فرصة للنيل من زعيم الجبل ومن مواقفه فردّ قائلاً باسلوب استفزازي: “لا أحب التدخل بشؤون الآخرين الشخصية وليس لي الحق أصلاً ولكن قرأت تصريح الوزير جنبلاط اليوم عن كلبه والذي قال فيه أن أوسكار هو الوصي على العشيرة للأبد أو حارسها فإذا كان يقصد عائلته الصغيرة فهو حر أما إذا كان يقصد الدروز فأقول له آن الآوان بأن تخجل”.

وأضاف وهاب مزايدا، وهو المعروف باصدار العديد من الشتائم المخزية والاتهامات الطائشة بحق خصومه: “الدروز يحميهم آلاف الأبطال من الجبل وحاصبيا وراشيا والسويداء والجولان والجليل وليسوا بحاجة لحماية الكلاب الدروز حمتهم دماء الشهداء الذين سقطوا ألم يحن الوقت لتخرج من طريقتك في إهانتهم هم أكبر منك ومنا ومن كل السياسيين هم الشرف والوفاء والكرم والشجاعة”.

آخر تحديث: 20 أبريل، 2019 12:39 م

مقالات تهمك >>