أمومة الفنانات وإرث الشهرة… ماذا عن بناتهن؟!

تشكل علاقة الأمومة في الوسط الفني هاجساً لدى الكثير من النجمات للوصول إلى الاستقرار العائلي، كثير منهنّ قررن الانفصال بعد سنوات من الزواج لتظلّ أمومتهن تشكل جزءاً كبيراً من الاهتمام اليومي مع حرص بعضهن على تقديم الشهرة لبناتهن ليكملن درب النجومية فيما بعد.

حظيت “شام” ابنة الفنانة أصالة الكبرى بكثير من الدلال، وهي أول مولود أنجبته أصالة من زوجها السابق أيمن الذهبي. دلالة اسم شام حمل الكثير مع ارتباط أصالة بحضور سوري كثيف في ذلك الوقت وغناء عدة أغنيات تحوي كلمة “شام” أبرزها أغنية من التراث السوري بعنوان “شام يا أم الظفاير”. فتعرف الجمهور على شام قبل أن يراها لكثرة ما تحدثت عنها أصالة في مقابلاتها التلفزيونية.

ومؤخراً برزت صورة أصالة للإعلام ليست كمغنية والدتها، بل طالبة جامعية تتابع دراساتها العليا وترعى أشقائها الثلاث الأصغر منها عمراً.

“تيا” ابنة النجمة اللبنانية نوال الزغبي لاقت الكثير من الاهتمام في التغطية الإعلامية بعد أن غنت نوال لقدومها أغنية “يا تيا نورتي هالبيت”، ورغم الخلافات الزوجية بين نوال وزوجها السابق “إيلي ديب” إلا أن تيا رافقت نوال في كثير من إطلالاتها الإعلامية وحققت حضوراً لافتاً في حفل إطلاق ألبوم والدتها قبل شهر.

اقرأ أيضاً: من هو «أسير الأحزان» ومن هي «حنان»؟!

برز للإعلام أيضاً اسم “دهب” ابنة الممثلة السورية سلافة معمار، وبعد انفصال سلافة عن زوجها السابق المخرج سيف سبيعي، عملت سلافة على حضور دهب في أغلفة مجلاتها وجلسات التصوير الخاصة وبعض الفعاليات الفنية لتشكل ابنتها الوحيدة محور حياة معمار التي تفرغت للفن بشكل كامل.

ابنتا النجمة المصرية “شيرين” هنا ومريم شكلتا أيضاَ جزءاً كبيراً من حياة شيرين، التي تفرغت للاعتناء بهما عدة سنوات قبل أن تقرر الزواج مجدداً من الملحن حسام حبيب. لكنها ظلت تذكرها باستمرار وتسرد قصصهما في كل إطلالة تلفزيونية تظهر بها.

الممثلة اللبنانية “كارين رزق الله” عبرت عن أمومتها بطريقة مختلفة حين أشركت ابنتها “تيا” في مسلسل “مرتي وبنتي وأنا” من الجزء الأول فحضرت تيا اسمياُ بشكل رمزي في هذا الجزء قبل أن تشارك بالتمثيل مع والديها في مسلسل “عيلة ع فرد ميلة”.

اقرأ أيضاً: «لينا شاماميان» تطلق صرختها من بيروت في أغنية: أنا سوريّة

أما الحصة الأكبر من الاهتمام فجاءت من النجمة اللبنانية نانسي عجرم بعدما رزقت بثلاثة بنات على التوالي: ميلا، إيلا وليا، وغنت للثلاثة صانعة منهن نجمات بريئات يظهرن معها في الصور العائلية والمناسبات الاجتماعية وسط جو عائلي تصدره نانسي لوسائل الإعلام بحرفية.

القائمة تطول، والجمهور عليه الانتظار سنوات ليعرف إذا ما كنّ بنات النجمات سيغدون نجوماً مثل أمهاتهن أم سيخترن طريقاً بعيداً عن مسالك الفن الصعبة وانعكاساته القاسية على الحياة الخاصة للنجمة في علاقتها مع أسرتها؟!

آخر تحديث: 22 مارس، 2019 5:51 م

مقالات تهمك >>