رجل بشار الأسد في الكويت في قبضة الأمن…وهذا ما اتهم به

علم موقع "جنوبية" أن رجل بشار الأسد في الكويت مازن الترزي اعتُقل عصر اليوم من قبل الأمن الكويتي وأُخرج من مجلة "الهدف" مكبّل اليدين.

وبحسب المعلومات فإن الترزي أوقف بشبهة تبييض أموال لمصلحة ايران والنظام السوري وطباعة منشورات من دون ترخيص عبر مجلة الهدف (شريك احمد الجار الله فيها).
ووفق المعلومات نفسها فقد استغرقت عملية اقتحام مجلة “الهدف” من قبل رجال المباحث ثلاث ساعات، صودرت خلالها أجهزة الكمبيوتر وكاميرات المجلة والهواتف الخاصة بالترزي قبل ان يخرج مكبّل اليدين.

اقرأ أيضاً: النظام السوري يبيع منزل الحريري في دمشق بعد مصادرته!

وكان الترزي، الذي عمل في مطابع الصحف الكويتية ثم فجأةً صار يسمى رجل أعمال ورجل بشار الاسد في الكويت، وُضع أخيراً على لائحة العقوبات الأوروبية، وسبق أن اشترى عبر نفوذ النظام بيت الرئيس الشهيد رفيق الحريري المصادَر في دمشق.

اقرأ ايضا:بعد رفع صور بشار الأسد… وفد نقابة المحامين ينسحب

ومن المعلوم ان مازن الترزي يشترك مع نافذين في النظام في بناء مشاريع سكنية ومجمعات تجارية في دمشق، وسط تساؤلات أثيرت عن مصدر أمواله واحتمال قيامه بعمليات غسيل أموال لمصلحة إيران والنظام السوري، ولا سيما أنه كان يدير أقسام إنتاج في الصحف ومسؤولاً عن إدارة مطابع برواتب بسيطة.

آخر تحديث: 19 مارس، 2019 12:03 م

مقالات تهمك >>