مئة عام على «تصريح بلفور» الثابت والمتحوّل في المشروع الكولونيالي إزاء فلسطين

صدر حديثاً عن مؤسسة الدراسات الفلسطينية كتاب “مئة عام على تصريح بلفور: الثابت والمتحوّل في المشروع الكولونيالي إزاء فلسطين”، تحرير وتقديم ماهر الشريف.

عقدت مؤسسة الدراسات الفلسطينية، بالمشاركة مع معهد عصام فارس للسياسات العامة والشؤون الدولية في الجامعة الأميركية في بيروت، في 13 و14 كانون الأول 2018، مؤتمراً علمياً تحت عنوان: “100 عام على تصريح بلفور و70 عاماً على قرار تقسيم فلسطين”، هدف، عبر العودة إلى الماضي، إلى فهم واقعنا اليوم والسياسات التي تحكمه أو تؤثر فيه، وما إذا كانت جذور هذا الواقع وهذه السياسات تعود إلى فترة هذين الحدثين التاريخيين البارزين؛ بعبارات أُخرى، نتساءل: ما الذي يربط اليوم بالأمس، وما هو الثابت والمتحول من الأمس إلى اليوم؟

اقرأ أيضاً: لقمان سليم: هذا المعرض مديح للاختلاط اللبناني في معرض الذَّمّ!

يضم هذا الكتاب الأوراق البحثية التي قُدمت إلى هذا المؤتمر، والتي توزعت على خمسة محاور رئيسية هي: قضية فلسطين على محك القانون الدولي والشرعية الدولية؛ مسؤولية بريطانيا عن المأساة الفلسطينية؛ الصهيونية وعلاقاتها بالاستعمار؛ العرب إزاء تصريح بلفور وقرار التقسيم؛ الحركة الوطنية الفلسطينية في مواجهة المشاريع الكولونيالية. كما يشتمل على ورقة بحثية قدمتها الدكتورة بيان نويهض الحوت “تحية” إلى الأستاذ وليد الخالدي، الرئيس الفخري لمؤسسة الدراسات الفلسطينية، بعنوان: “وليد الخالدي والتأريخ للنكبة”.

 

 

آخر تحديث: 6 مارس، 2019 12:58 م

مقالات تهمك >>