برشلونة «يمرّغ» الملكي بثلاثية في عقر داره

حسم برشلونة الفصل الأول من مواجهتي الكلاسيكو هذا الأسبوع مع غريمه ريال مدريد بفوزه الكبير عليه في عقر داره 3-صفر، ليصبح أول فريق يبلغ نهائي كأس إسبانيا لكرة القدم ست مرات تواليا.

وسجل أهداف برشلونة مهاجمه الأوروغوياني لويس سواريز (50 و73 من ركلة جزاء) ومدافع ريال الفرنسي رافايل فاران خطأ في مرمى فريقه (69)، ليلتقي الفائز من نصف النهائي الثاني الخميس بين ريال بيتيس وضيفه فالنسيا (2-2 ذهابا)، حيث يبحث برشلونة عن لقب خامس تواليا والحادي والثلاثين في تاريخه.

اقرأ أيضاً: «حادث الحذاء» يكلف نايكي ملياري دولار

ويلتقي الفريقان مرة ثانية بعد ثلاثة أيام في الدوري على ملعب سانتياغو برنابيو أيضا، لكن في مسابقة الدوري حيث يتصدر برشلونة الترتيب بفارق 7 نقاط عن أتلتيكو مدريد الثاني و9 نقاط عن ريال الذي تبخرت آماله بإحراز لقبه العشرين في مسابقة الكأس والأول بعد 2014.

وبرغم انتزاع ريال تعادلا ثمينا في ذهاب نصف النهائي على ملعب برشلونة “كامب نو”، إلا ان جماهيره عاشت مجددا كابوس سقوطه الكبير مطلع الموسم في الدوري 1-5 في غياب نجمه الخارق الأرجنتيني ليونيل ميسي الذي كان يعاني من كسر في ذراعه والتي أدت إلى إقالة المدرب جولن لوبيتيغي وتعيين الارجنتيني سانتياغو سولاري.

آخر تحديث: 28 فبراير، 2019 2:21 م

مقالات تهمك >>