دوري أبطال أوروبا: التعادل السلبي يخيّم على مباراتي ليفربول ضد بايرن وبرشلونة ضد ليون

انتهت مباراة ليفربول أمام ضيفه بايرن ميونيخ في دور الستة عشر لدوري أبطال أوروبا بلا أهداف، وعجز برشلونة بقيادة ليونيل ميسي عن التسجيل في فرنسا أمام فريق ليون.

بدأ زملاء محمد صلاح المباراة بروح هجومية وكانوا الفريق الأخطر في الشوط الأول، ولكنهم لم يتمكنوا من تحويل الفرص التي صنعوها إلى أهداف. فقد ضيع، ساديو ماني، أكثر من هدف محقق، من بينها تسديدة جانبية من منطقة الجزاء.

ولم يتمكن المدافع، جويل ماتيب، من تحويل توزيعة، روبرتو فيرمينو، برأسه إلى هدف داخل منطقة 6 أمتار. وكاد في مناسبة أخرى أن يمنح التقدم لبايرن ميونيخ عندما أخطأ في إبعاد الكرة لولا براعة الحارس أليسون الذي أخرجها بصعوبة كبيرة.

أما في الشوط الثاني فظهر بايرن ميونيخ أكثر تنظيما وتماسكا في الدفاع واستحواذا على الكرة في وسط الميدان. واستطاع الفريق الألماني بتلك الطريقة صد خطر ليفربول الهجومي وإنهاء المباراة بلا أهداف، على الرغم من رأسية ماني في الدقيقة 85 التي ارتطمت بالعارضة.

وسيلتقي الفريقان في المباراة العودة بميونيخ يوم 13 آذار المقبل، لتحديد المتأهل إلى دور الثمانية.

اقرأ أيضاً: قطر تهاجم الدول الخليجية المقاطعة: جيران الغدر والخسة.. وعشم إبليس في الجنّة!

أما في المباراة الثانية فإن مجريات اللعب لا تعكس نتيجة التعادل بلا أهداف التي انتهت بها. فقد كانت السيطرة شبه تامة لفريق برشلونة، ولكن هجمات ليونيل ميسي، ولويس سواريز وفيليب كوتينيو لم تجد طريقها إلى شباك فريق ليون الفرنسي.

فقد سدد هجوم برشلونة 25 تسديدة باتجاه مرمى ليون كلها تحطمت أمام براعة الحارس أنتوني لوبيز.

واضطر حارس برشلونة، مارك أندر تيرشتيغن، هو الآخر إلى إظهار براعته للتصدي إلى تسديدة لاعب ليون، مارتن تيريي، البعيدة. وكاد حسام عوار أن يمنح التقدم لفريق ليون بتسديدة قوية وجدت حارس برشلونة يقظا.

ولم يكن أداء ليون مفاجئا إذ هو الفريق الوحيد في الدوري الفرنسي الذي فاز على المتصدر باريس سان جيرمان.

آخر تحديث: 20 فبراير، 2019 11:42 ص

مقالات تهمك >>