النائب شامل روكز لـ«جنوبية»: طرح نصرالله حول تسليح الجيش بحاجة لتوافق وطني…

بعد كلام أمين عام حزب الله حسن نصرالله عن استعداد ايران لتزويد الجيش اللبناني بمنظومة دفاع جوي ايراني، بالإضافة لتأمين ما ينقص لبنان من تيار كهربائي، يحط وزير خارجية ايران محمد جواد ظريف في بيروت يومي الأحد والإثنين المقبلين، فهل سيترجم كلام نصرالله لعرض ايراني رسمي؟

سيلتقي ظريف في هذه الزيارة، التي تأتي بعد أيام على تجديد نصر الله عرضاً إيرانياً بالاستعداد لإعطاء لبنان السلاح والمال والكهرباء، كل من الرؤساء الثلاثة، بالإضافة للقاء سيجمعه بنصرالله.

وفي ظل الكلام عن هدف الزيارة، افاد مصدر دبلوماسي لبناني ان زيارة ظريف إلى بيروت كانت مقررة اصلاً لشرح موقف بلاده من الصراع مع الولايات المتحدة، وان اي هجوم اميركي على المواقع الإيرانية سيرد عليه بعنف.

إلا أن أحداً لم ينف أن يتطرق ظريف خلال زيارته لموضوع مساعدة الجيش اللبناني بعد تمهيد نصرالله لذلك، وفي هذا الإطار، رفض وزير الدفاع الياس بو صعب التعليق على كلام نصرالله بالوقت الحالي حيث قال: “كنت مسافراً ولم أقرأ كلمة نصرالله بعد، وليس أمامي اي مشروع بهذا الصدد للإجابة على السؤال”.

وأضاف: “على اي حال، انا مع كل ما يساعد على تسليح الجيش إذا كان بحاجة إليه”.

اقرأ أيضاً: زيارة ظريف: هل سيعرض على لبنان صواريخ ايرانية؟

وفي حديث لجنوبية، قال النائب عن كتلة لبنان القوي شامل روكز أنه لم يتضح بعد ماذا سيحمل معه ظريف في زيارته المرتقبة الى لبنان.

وأشار الى أنه في حال أتى ظريف بعرض رسمي ايراني يطرح تزويد الجيش اللبناني بمنظومة دفاع جوي، يجب علينا البحث أولاً باستراتيجيتنا الدفاعية، لحل هذه الأمور كلها.

وأضاف: “عندما يحين موعد دراسة الإستراتيجية الدفاعية، ستدرس كل الأمور، ولكن يبقى الأهم قوة الجيش اللبناني والتفاهم الوطني الجامع حول المواضيع التي تخصه”.

ورداً على سؤال حول امكانية أن يشكل قبول المساعدة الإيرانية خرقاً للعقوبات الأميركية على ايران، قال روكز: “عندما يتوافق اللبنانيين حول هذه الأمور يكون هو الحل الصحيح”.

وفي ما يخص استعداد ايران لتزويد لبنان بحاجته من التيار الكهربائي بعد كلام نصرالله عن أن طهران مستعدة لذلك في أقل من سنة وبأسعار متدنية، أوضح روكز أنه هناك مشروع مطروح من قبل الحكومة لحل مشكلة الكهرباء خلال سنة.

وأضاف: “لدينا امكانيات ذاتية لحل هذه المشكلة، فهي ممكن حلها بالغاز، وفي أسرع وقت ممكن، فإذا انحلت داخلياً لن نضطر للإستعانة بالخارج”.

اقرأ أيضاً: آمال إيران التي خيبتها أوروبا

هدف نصرالله

أثارت محاولات نصرالله لإقناع الحكومة اللبنانية بالإستعانة بإيران عسكرياً ومالياً وللطاقة، جدلاً بعد أيام من تشكيل الحكومة، بحيث سأل البعض عن الهدف من ذلك في هذا الوقت.

وكتب أستاذ العلوم السياسية في الجامعة اللبنانية حارث سليمان قائلاً: “لماذا لا يتزود حزب الله بهذه المنظومة الدفاعية كونه استولى على وظيفة الدولة في لبنان؟ ولماذا لا يستخدم وايران هذه المنظومة في سورية بعد ان بلغت الاعتداءات الاسرائيلية على ايران وميليشياتها مئتي اعتداء؟”

وأضاف، في ما يخص تأمين الكهرباء من ايران، قائلا: “يجب سؤال اهل البصرة عن الكهرباء التي تتولاها ايران في بلادهم وسياتيه الخبر اليقين مع دخان القنصلية الايرانية في البصرة.”

أما روكز، فاعتبر في حديثه لجنوبية، أنه لا يجب فلسفة الأمور في هذا الإطار، فهي حالة طبيعية، بحيث لدى نصرالله علاقة وثيقة مع الدولة الإيرانية، وهناك برأيه امكانية لحل بعض الأمور في الداخل بهذه الطريقة، وعلينا أخذها بطريقة إيجابية.

وأضاف: “لكن طرح نصرالله بحاجة لتوافق وطني، وننتظر من فخامة الرئيس ميشال عون تحديد موعد لبحث الإستراتيجية الدفاعية كي نحل كل هذه الأمور في ما بيننا”.

آخر تحديث: 8 فبراير، 2019 4:39 م

مقالات تهمك >>