إزالة الخيم من سهلة القموعة خديعة المكر و الوعود الكاذبة

كتب نشطاء منطقة ل”فنيدق” “صار الى إزالة الخيم المخالفة من سهلة القموعة التي هي عبارة عن مصادر رزق و عيش لعشرات العائلات الفقيرة من فنيدق و ذلك من قبل بلدية فنيدق التي وعدت بخطة سياحية توفر بدائل لأصحاب الخيم الذين رضخوا للأمر الواقع ..
يوم بعد يوم تنجلي الصورة أكثر ليتضح للناس في فنيدق أن ما حصل كان خدعة لإزالة الخيم دون أي اكتراث لمصير الفقراء و العائلات التي قطع مصدر رزقها .
و ما سبق هذه الخديعة أن أغلب أعضاء المجلس البلدي الحالي في فنيدق قد أمن موطئ قدم له في القموعة لإحتكار السياحة فيها ..
في ظل هكذا وضع يا وجهاء فنيدق نحن نعدكم أن السحر سينقلب على الساحر و أن مشاريعكم التي أبقيتموها هي مخالفات يجب إزالتها أيضا لأنها جميعها تشهد اعتداء فاضحا على الملك العام و إننا نعدكم أمام الله أن جهدنا على الأرض من خلال القضاء المختص و الاجهزة المعنية و دعوات الفقراء الذين ظلمتموهم ستسحق مشاريعكم السياحية أرض أرض فاتقوا دعوة المظلوم و اعملوا ليوم تصبحون فيه ضحايا انفجار اجتماعي عشائري في فنيدق إذا ما استمرت سياسة الكيل بمكيالين و سياسة ابن الأميرة و ابن الجارية في القموعة ..
اللهم إنا بلغنا اللهم فاشهد فسارعوا الى حل يرضي العباد و رب العباد قبل فوات الأوان”.

آخر تحديث: 8 فبراير، 2019 9:59 م

مقالات تهمك >>