فوائدها الطبية خارقة: زراعة «القصعين» تزدهر في لبنان

ينتشر القصعين على نطاق واسع في منطقة شرق البحر الأبيض المتوسط. يتواجد على المنحدرات الصخرية في سلسلة جبل لبنان المواجهة للبحر الأبيض المتوسط، على الارتفاعات بين 100 و800 متر.

الوصف النباتي

نبتة معمرة دائمة الخضرة، كثيفة النمو مع جذع مخشوشب ذات ملمس موبر، ارتفاعها يصل حتى متر وأكثر. الأوراق موبرة على الوجهين، ذات ملمس مخملي، لونها أخضر رمادي، عنقية شبه مستطيلة وقريبة من الساق، تحمل شعيرات غددية تنتج الزيوت الطيارة.

الأزهار صغيرة الحجم، ذات لون بنفسجي باهت، محمولة على حوامل زهرية قصيرة منفردة أو متفرعة، تنمو بمجموعات من 4 إلى 6 زهرات في شكل سنابل، الأقمار الزهرية للقصعين تفتح كالجرس بعد نضج البذور.

القصعين: وله عدة اسماء ومنها المريمية، عَيْزَقان، قويسة، ناعمة، شيّالة، مرامية وغيرها…

خصائص القصعين: يحوي كل ١٠٠ غرام من القصعين على ٣١٥ كالوري، ٦٥٪ مياه كمية معتدلة من الكاربوهايدرات، دهون مشبعة، ألياف, القليل من الفيتامين B1، البروتينات، الزيوت الطيارة، فلافونويد (مضاد الأكسدة من فصيلة الفينول) حمص التنيك، حمض الفينول والكثير من الأحماض والمواد الكيميائية الطبيعية.

فوائد القصعين:يستعمل اللبنانيون ورق القصعين كتوابل في الطعام وكزهورات. كما تستعمل الأجزاء الجوية المزهرة لاستخراج الزيوت الطيارة واستخدامها كمنكهات في الطعام.

اقرأ أيضاً: هل تتحوّل زراعة الزعتر الى زراعة بديلة؟

الاستعمال الطبي: يتم غلي الأوراق لاستعمالها كشاي لمعالجة السعال، الإسهال، الربو وسرطان الكولون. ويستعمل ضدّ لجراثيم والالتهاب. كما يستخدم لعلاج مرض السكري، ومعروف بفائدته لتخفيف آلام البطن والمعدة وتطهيرهما، وهو يساعد على إنتاج الإستروجين، وبالتالي يخفّف من اضطرابات الدورة الشهرية وآلامها وينظّمها، ومن إنتاج العرق. ينشط الذاكرة، الكلى، الدورة الدموية. هو مضاد لبكتيريا وجراثيم الفم، اللثة، الحلق، اللسان، المعدة، الجهاز التنفسي، ويحمي من بعض أمراض القلب.

وتستعمل الزيوت الطيارة المستخرجة من القصعين كمضاد للروماتيزم ولمعالجة الأمراض الجلدية، وكذلك تستخدم في مستحضرات التجميل، ولصناعة العطور والصابون.

الخصائص البيئية

ينمو القصعين في المناطق المشمسة، في معظم أنواع التربة، على ألا تكون ثقيلة، وأن تكون جيدة التصريف للمياه، ويفضل التربة الكلسية. كما يمكن أن يتواجد على المنحدرات المشمسة أيضاً.

المكونات الفعالة

نبتة القصعين غنية بالزيوت الطيارة وقد تصل النسبة من 1 إلى 2% (يمكن استخراج 20 مل من الزيوت الطيارة من 1 كغ قصعين) القصعين نبتة غنية بالمواد الفعالية التالية: مادة السيتون (Cetone) المكونة من ألفا وبتاتوجون (thujone) هي بنسبة لا تقل عن 40%، كما يمكن أيضاً استخراج مادة الكمفورة (Camphor).

القصعين في البرية

النمو في البرية: تمتد فترة النمو الخضري من كانون الثاني وحتى شباط، تليها فترة الإزهار ابتداءاً من شهر آذار ولغاية شهر نيسان. تنضج البذور ابتداءاً من منتصف شهر أيار لغاية منتصف شهر حزيران، وتدخل النبتة في ركود خضري من شهر تموز حتى أواخر كانون الأول.

شؤون جنوبية 169

شروط قطف القصعين من البرية:

يسمح بالجني (100% من النبات) من الموقع لمرة واحدة فقط خلال السنة.
يتم الجني على ارتفاع بين 10 إلى 15 سم من سطح التربة بما يسمح بتجدد النمو الخضري.
يجب استعمال آلات حادة مناسبة للقطع.
يمنع منعاً باتاً اقتلاع النبتة من الجذور.
يجب تفادي الجني في الطقس الحار الخمسيني.

الجانب التشريعي للقطاف البري

بموجب القرار رقم 179/1 تاريخ 3/3/2012

يسمح بجني القصعين خلال الفترة الممتدة من منتصف حزيران لغاية آخر تشرين الأول من كل عام حسب شروط القطف المذكورة.
يتطلب جني القصعين الحصول على رخصة قطف من وزارة الزراعة.
يستثنى الحصول على ترخيص إذا كان للاستهلاك المنزلي (كمية لا تتعدى ما يوازي 5 كلغ مجفف).
من أجل تصدير النباتات الطبية والعطرية خارج الأراضي اللبنانية، يجب الحصول على إذن مسبق من مصلحة مراقبة التصدير والاستيراد والحجر الصحي في وزارة الزراعة.
يسمح بتصدير القصعين المجفف بكافة أشكاله، طيلة أيام السنة، شرط إبراز ما يثبت تطابق الكميات المعدة للتصدير مع الكميات الملحوظة في رخصة الاستثمار.

اقرأ أيضاً: التعاونية الزراعية في «حولا» محرومة من المساعدات بسبب غياب الـ«واسطة»!

معاملات ما بعد الحصاد

الفرز: يجب إزالة جميع المواد والشوائب غير المرغوب بها المتواجدة بين نباتات القصعين.

التجفيف: يتم تجفيف النباتات إما كاملة أو أوراقها فقط، بوضعها في مكان مظلل مع التقليب اليومي حتى تمام الجفاف. يجب أن تكون أرضية موقع التجفيف سهلة التنظيف، تعيق نمو البكتيريا وغير زلقة. يوصى بالتجفيف التقليدي باستخدام تدفق الهواء التلقائي في الظل على الرف (مرفوع عن الأرض)، بعد فلشها بسماكة 5 – 10 سم.

التقطير: يتم تقطير النباتات الطازجة أو الأوراق الجافة للحصول على الزيوت الطيارة.

المواصفات المحلية لناحية التوضيب والتعليب

التعبئة والتخزين والنقل (حسب مواصفات ليبنور الموجودة حالياً)

يعبأ القصعين المجفف كأوراق كاملة أو مقطعة في عبوات جافة ونظيفة وسليمة مصنوعة من مواد لا تؤثر في خصائص المنتج أو تتفاعل معه كالزجاج أو القماش أو النيلون القابل للتحلل.
يجب ان تخزن عبوات القصعين المجفف في أماكن مغطاة، محمية من الشمس والمطر والرطوبة والحرارة الزائدة.
يجب أن تكون غرفة التخزين مضبوطة التهوئة وخالية من الروائح الكريهة ومانعة لدخول الحشرات والقوارض وخالية منها.

(هذه المادة نشرت في مجلة “شؤون جنوبية” العدد 169 خريف 2018)

آخر تحديث: 28 ديسمبر، 2018 5:09 م

مقالات تهمك >>