العماد عثمان: أفشل الأشياء أجهر الأصوات وأعظمها جثة

كتب الزميل حسين الوجه عبر صفحته الخاصة فيسبوك:”

فاجأني مدير عام قوى الامن الداخلي اللواء عماد عثمان عندما سألته عن حقيقة ما جرى مع وئام وهاب برواية نقلها عن “كليلة ودمنة”، فقال:

زعموا أن ثعلبا أتى أجمة فيها طبل معلق على شجرة, و كلما هبت الريح على أغصان تلك الشجرة حرَكتها، فضربت الطبل، فسُمع له صوتٌ عظيم باهر. فتوجه الثعلب نحوه لأجل ما سمع من عظيم صوته، فلما أتاه وجده ضخــما، فأيقن في نفسه بكثرة الشحم و اللحم, فعالجه حتى شقه. فلما رآه أجوفاً لا شيء فيه قال: لا أدري لعل أفشل الأشياء أجهرها صوتا و أعظمها جثة.
مثلنا في ذلك يضرب لمن يملك صوتا لا يتناسب مع قدراته.
وهدفه في ذلك التعمية وإثارة الغبار.
ولم أعرف من كان يقصد. هل تعرفون؟”

إقرأ أيضاً: نقمة «عونية» على عثمان: إعادة «الصلاحيات» الى أصحابها!

آخر تحديث: 3 ديسمبر، 2018 2:32 ص

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>