الخفاف: «إذا لم نستطع ان نرفع معاناة الناس فعلى الأقل نواسيهم بأنفسنا»

تحت شعار”العدل حياة الأحكام” وفي أجواء ولادة النبي محمد “ص” والامام جعفر الصادق “ع”، أقامت جمعية آل البيت “ع” الخيرية ” في قاعة السيد عبد الحسين شرف الدين في مجمع الامام الصادق ع الثقافي مساء الاثنين مهرجان الصادقين الشعري الخامس” برعاية آية الله العظمى السيد علي السيستاني “دام ظله” ممثلاً بالاستاذ حامد الخفاف وبمشاركة الشعراء: احمد شلبي من مصر، حسن المقداد من لبنان، مسار رياض من العراق، حسن بعيتي من سوريا، سليمان جوادي من الجزائر، وعباس عياد من لبنان، وحضور: دولة رئيس مجلس النواب، ورئيس حركة أمل الأستاذ نبيه بري ممثلاً بالنائب محمد خواجة، سماحة رئيس المجلس الاسلامي الشيعي الأعلى الامام الشيخ عبد الأمير قبلان ممثلاً بنائبه سماحة الشيخ علي الخطيب، سماحة مفتي الجمهورية اللبنانية الشيخ الدكتور عبد اللطيف دريان ممثلاً بالشيخ بلال الملا، غبطة البطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي ممثلاً بالأب عبدو ابو كسم، سماحة شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ نعيم حسن ممثلاً بالشيخ غسان الحلبي، أمين عام حزب الله سماحة السيد حسن نصرالله ممثلاً بعضو المكتب السياسي الشيخ محمد كوثراني، سعادة السفير العراقي في لبنان الدكتور علي العامري، المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم ممثلا بالمقدم فادي حداد، النائب ايهاب حمادة، اضافة الى نواب ووزراء سابقين وممثلي مرجعيات دينية، ومفتين وقضاة وحوزات علمية وفاعليات ادبية، وثقافية، واكاديمية، ودبلوماسية، وإعلامية، وقضائية، وعسكرية، وبلدية، واجتماعية، وحشد من المهتمين.
افتتح المهرجان بآيات بينات من القرآن الكريم تلاها السيد عباس شرف الدين ثم النشيد الوطني اللبناني.

اقرأ أيضاً: إبراهيم يونس: الواقع الزراعي في الجنوب مأساوي جداً

ثم ألقى ممثل السيد السيستاني دام ظله في لبنان، ورئيس “جمعية آل البيت” “ع” الخيرية الاستاذ حامد الخفاف كلمة من وحي المناسبة استهلها بالتهنئة والتبريك بمناسبة ذكرى ولادة الصادقين عليما السلام والترحيب بالحضور.
وتحدث الخفاف عن أهمية العدل في الاسلام ومعانيه دينيا، وفقهيا، وفلسفيا، وكلاميا، وأخلاقيا، وقانونيا، وفكريا، مشيرا الى ان موضوعات العدالة تشعبت بحجم تشعب موضوعات الحياة، ولفت الى ان التفاوت الطبقي والحرمان الإقتصادي من أهم العوامل التي تزعزع المجتمع الإسلامي وتفكك أواصره.
ورأى الخفاف إن شيوع ظواهر الفساد المالي والإداري وفقدان الخدمات العامة التي إبتليت بها مجتمعات إسلامية حكمت بشعارات الدين في عصرنا الحاضر، وأدت إلى نشوء طبقة متخمة بجوار حرمان وفقر مدقعين، هي من أهم أسباب إبتعاد الناس عن الدين وأهله، وتمدد ظاهرة الإلحاد في تلك المجتمعات التي كانت حتى الأمس القريب موصوفة بالتقوى والفضيلة.
واذ أكد على أهمية العدل لدى السيد السيستاني دام ظله في كل ما يتعلق بشؤون الناس قال الخفاف: “وقد أجابني سماحته شخصيا – بعد رفضه لمقترح يتعلق بتحسين وضع مكتبه الخاص رعاية لزواره – قائلا: “إذا لم نستطع أن نرفع معاناة الناس، فعلى

ثم ألقى كل من الشعراء: احمد شلبي من مصر، حسن المقداد من لبنان، مسار رياض من العراق، حسن بعيتي من سوريا، سليمان جوادي من الجزائر، وعباس عياد من لبنان، قصائد من وحي المناسبة
عرف الحفل الشاعر حسين حمادة

آخر تحديث: 27 نوفمبر، 2018 3:14 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>