«لوك أويل» الروسية تعلق استثماراتها في إيران بسبب العقوبات

أفاد الرئيس التنفيذي لشركة “لوك أويل” وحيد ألكبيروف، اليوم الاثنين، بأن عقوبات واشنطن على طهران، تقف في وجه استثمارات الشركة الروسية في إيران.

وأوضح ألكبيروف خلال مشاركته في فعالية طاقة في العاصمة الإماراتية أبوظبي، أن الحديث يجري حول مشروع تطوير حقل المنصوري للنفط بإيران، مشيرا إلى أن عقد تطوير هذا الحقل في مرحلة متقدم من الجاهزية.

اقرأ أيضاً: بلدة المرج ترفض العودة إلى القرون الوسطى 

وأضاف ألكبيروف، أن “لوك أويل” لن توقع هذا العقد قبل رفع عقوبات واشنطن على طهران، والتي فرضت الحزمة الثانية منها والتي تستهدف قطاع النفطي الإيراني، مطلع الشهر الجاري.

وعن أسواق النفط، قال ألكبيروف إن سعر النفط الحالي مرتفع نسبيا وإنه من السابق لأوانه بحث تخفيضات محتملة للإنتاج العام القادم، متوقعا أن تظل أسعار النفط عند مستواها الحالي حتى نهاية العام، وأن تبلغ بين 70 و75 دولارا للبرميل في العام القادم.

و”لوك أويل” هي شركة طاقة روسية يقع مقرها في موسكو، وتتخصص الشركة في مجال استخراج وإنتاج ونقل وبيع النفط والغاز الطبيعي والمنتجات النفطية، ولدى الشركة أنشطة في مختلف دول العالم ما يجعلها عرضة للعقوبات الثانوية الأمريكية على إيران.

آخر تحديث: 12 نوفمبر، 2018 4:09 م

مقالات تهمك >>

ننصحكم >>